استشهاد فلسطيني وإصابة آخرين برصاص الإحتلال في غزة

فريق التحرير
عربي ودولي
فريق التحرير4 أكتوبر 2018آخر تحديث : الخميس 4 أكتوبر 2018 - 3:27 صباحًا
43046229 1245346358947627 2468149724545286144 n copy - حرية برس Horrya press
مئات الشبان الفلسطينيين يتظاهرون بالقرب من حاجز معبر بيت حانون “ايرز” شمال قطاع غزة – عدسة: فارس أبو شيحة – حرية برس©

فارس أبو شيحة – غزة – حرية برس:

استشهد طفل فلسطيني وأصيب آخرون، يوم الأربعاء، برصاصا قوات الاحتلال بالقرب من معبر بيت حانون “إيرز” شمال قطاع غزة، خلال تظاهرة دعت إليها الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار عن غزة، حملت اسم “معا لحماية حقوق اللاجئين الفلسطينيين وكسر الحصار”.

وأكد الناطق بإسم وزارة الصحة بغزة د”أشرف القدرة” في بيان صحفي له عبر موقع التواصل الإجتماعي “ارتقاء الطفل أحمد سمير أبو حبل 15 عاماً، برصاص جنود الإحتلال الإسرائيلي، فيما أصيب 24 آخرين بحالات اختناق بالغاز المسيل للدموع والرصاص الحي شمال قطاع غزة”.

وأوضح القدرة أن “قوات الاحتلال الإسرائيلي تتعمد استهداف الطواقم الطبية بشكل مباشر أثناء عملهم داخل الميدان في إسعاف الجرحى والمصابين، منوهاً إلى أن القطاع الصحي سيواجه أزمة كارثية على صعيد نقص الأدوية العلاجية للأمراض المزمنة كالقلب والسكري والضغط داخل مراكز الرعاية الأولية المنتشرة داخل قطاع غزة”.

وتوافد المئات من الشبان المتظاهرين قرب حاجز ومعبر “بيت حانون” شمال قطاع غزة، للمشاركة في الفعاليات التي ما تزال مستمرة من أجل المطالبة برفع الحصار عن قطاع غزة وحل أزمة اللاجئين الفلسطينيين.

وشهدت مواجهات مسيرات العودة على الحدود الشمالية لغزة مساء يوم الأربعاء، قيام عدد من الشبان بإشعال الإطارات المطاطية بالقرب من السياج الفاصل، إلى جانب إطلاق العديد من البالونات الحارقة على مدار اليوم نحو مستوطنات غلاف غزة.

يذكر أن حصيلة الشهداء والجرحى بحسب ما أوردته وزارة الصحة بغزة خلال مواجهات مسيرات العودة، وصلت إلى 195 شهيداً وأكثر من 21 ألف مصاب بجراح مختلفة، منذ انطلاقتها في الثلاثين من شهر آذار / مارس الماضي في ذكرى يوم الأرض والمطالبة بحق العودة إلى الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة