التحالف الدولي يرتكب مجزرة مروعة شرقي ديرالزور

فريق التحرير21 يونيو 2018آخر تحديث : منذ سنتين
1280x960 3 - حرية برس Horrya press
طائرات التحالف الدولي – أرشيف

أمجد الساري – حرية برس:

ارتكبت طائرات التحالف الدولي، اليوم الخميس، مجزرة مروعة راح ضحيتها عدد من المدنيين، بعد استهدافها بعدة غارات جوية لبلدة الشعفة بريف ديرالزور الشرقي.

وقالت مصادر محلية في ريف ديرالزور، إنَّ ثمانية مدنيين على الأقل استشهدوا وأصيب آخرون بجروح، نتيجة غارات جوية شنّتها طائرات التحالف الدولي، على مجمع رافع السطام، ومغسلة السيارات، ومفرق السور، ومنطقة الحصية، داخل بلدة الشعفة الواقعة تحت سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية ’’داعش‘‘.

وأضافت المصادر أنَّه تم انتشال عدد من جثث المدنيين من تحت الأنقاض نتيجة تدمير منازلهم بشكل كامل بفعل الغارات الجوية العنيفة، كما تم نقل عدد من الجرحى إلى المشافي الميدانية القريبة.

وتعاني بلدة الشعفة الواقعة تحت سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” من حصار خانق تفرضه مليشيا قوات سوريا الديمقراطية “قسد” على البلدة نتيجة استمرار المعارك الدائرة في محيطها، في محاولة من الأخيرة انتزاع البلدة من قبضة التنظيم.

يُذكر أنَّ تنظيم الدولة الإسلامية ’’داعش‘‘ يسيطر على مساحات ضيقة ومحاصرة في ريف ديرالزور الشرقي، ويتمركز في بلدات الشعفة والسوسة وأبو الحسن وفي مدينة هجين الواقعة شرق الفرات وصولاً إلى الحدود السورية العراقية قرب مدينة البوكمال.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة