فرنسا تتخطى عقبتها الأولى ضد أستراليا بمونديال روسيا

فريق التحرير16 يونيو 2018آخر تحديث : منذ سنتين
1033133897 - حرية برس Horrya press
لاعبون من المنتخب الأسترالي يحاصرون لاعب من المنتخب الفرنسي – سبوتنيك

تخطى المنتخب الفرنسي عقبته الأولى في مونديال روسيا 2018، اليوم السبت، بفوزه الصعب على المنتخب الأسترالي 2-1 في قازان، حيث اعتمدت تقنية المساعدة بالفيديو في التحكيم للمرة الأولى في تاريخ كأس العالم.

وأحرز ’’بول بوجبا‘‘ هدفاً قرب النهاية ليمنح فرنسا فوزاً صعباً 2-1 على أستراليا في مباراة لعبت فيها التكنولوجيا دوراً كبيراً في افتتاح منافسات المجموعة الثالثة في كأس العالم لكرة القدم يوم السبت.

وسجل ’’بوجبا‘‘، الذي تلقى انتقادات بعد تراجع مستواه في الفترة الأخيرة، بتسديدة من فوق الحارس عقب تبادل الكرة مع البديل اوليفييه جيرو قبل تسع دقائق على النهاية، فيما أكدت تقنية الفيديو خط المرمى الهدف.

وهز ’’أنطوان جريزمان‘‘ الشباك من أول ركلة جزاء على الإطلاق في كأس العالم تحتسب بعد الاستعانة بإعادة الفيديو في الدقيقة 58 عقب سقوطه إثر التحام مع ’’جوش ريسدون‘‘، قبل أن يعادل مايل يديناك النتيجة من ركلة جزاء أيضاً بعد لمسة يد ضد ’’صمويل أومتيتي‘‘.

وتلتقي بيرو مع الدنمرك في المباراة الأخرى بالمجموعة الثالثة باستاد موردوفيا في سارانسك في وقت لاحق يوم السبت.

واستخدمت تقنية المساعدة بالفيديو في التحكيم للمرة الأولى في تاريخ كأس العالم في كرة القدم، وذلك خلال مباراة فرنسا واستراليا السبت في قازان ضمن المجموعة الثالثة من مونديال روسيا 2018.

وأوقف الحكم الاوروغوياني ’’أندريس كونيا‘‘ اللعب بعد عرقلة لم يحتسبها ارتكبها المدافع جوشوا ريدسون على الفرنسي ’’أنطوان غريزمان‘‘، قبل ان يعيد النظر بقراره ويمنح ركلة جزاء ترجمها مهاجم اتلتيكو مدريد الاسباني بنجاح مفتتحاً التسجيل في الدقيقة 58.

وهي المرة الأولى تستخدم فيها هذه التقنية (“في ايه آر”) في كأس العالم، بعدما أقر الاتحاد الدولي (الفيفا) في وقت سابق من هذا العام، اعتماد التقنية المثيرة للجدل في أبرز بطولاته، بدعم مباشر من رئيسه السويسري ’’جاني انفانتينو‘‘.

ويمكن استخدام تقنية التحكيم بالفيديو في أربع حالات مؤثرة: بعد هدف مسجل، عند احتساب ركلة جزاء، عند رفع بطاقة حمراء مباشرة او في حال وقوع خطأ بالنسبة الى هوية لاعب تم انذاره أو طرده.

وفي مونديال روسيا، تم اعتماد 13 حكماً ليكون عملهم حصرياً خلف شاشات المراقبة في مركز تحكم مركزي في العاصمة موسكو، وقد يتحول أيضاً 35 حكماً من الأساسيين الى حكام فيديو لمباراة واحدة أو أكثر.

المصدروكالات
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة