واشنطن ترد على اتهامات موسكو بالتحضير لهجوم كيماوي في سوريا

2018-06-14T13:39:59+03:00
2018-06-14T13:49:19+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير14 يونيو 2018آخر تحديث : منذ سنتين
19221921 10155336328642649 6060865925011179820 o  - حرية برس Horrya press
المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية هيذر ناورت ـ أرشيف

حرية برس:

وصفت وزارة الخارجية الأمريكية إعلان وزارة الدفاع الروسية حول تحضير المعارضة المسلحة لهجوم كيماوي في سوريا بمساندة القوات الأمريكية بأنه “زائف”.

وفي تغريدة نشرتها المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية، هيذر ناويرت، عبر حسابها الرسمي في “تويتر”، اليوم الخميس، قالت: “تعلن وزارة الدفاع الروسية على نحو زائف أن القوات الأمريكية والجيش السوري الحر يعدان لمسرحية هجوم باستخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا”.

وأضافت المتحدثة أنه “بينما استخدمت روسيا غاز الأعصاب في سالزبوري البريطانية ولا تزال تدافع عن الأسد ضد الاتهامات بالقيام بالهجمات الكيميائية المستمرة في سوريا، فإننا لا نزال نتمسك بمعاهدة حظر الأسلحة الكيميائية”.

يأتي هذا عقب إعلان وزارة الدفاع الروسية، الاثنين، أن “مسحلي الجيش الحر، وبمساعدة عسكري قوات العمليات الخاصة الأمريكية، أدخلوا أنابيب كلور إلى بلدة حقل الجفرة بمحافظة دير الزور، لتمثيل هجوم كيميائي جديد”.

وشنت الولايات المتحدة ضربات صاروخية، في نيسان الماضي، على مواقع عسكرية تابعة لنظام الأسد، في هجمات جاءت رداً على هجوم شنه الأخير بمواد سامة على مدينة دوما بريف دمشق.

يُذكر أن نظام الأسد وافق في عام 2013 على تدمير ترسانته من الأسلحة الكيماوية في إطار اتفاق بين روسيا والولايات المتحدة، لكن عاودت اتهامات دولية وجهات من المعارضة للنظام باستخدام للكيماوي خلال هجماته في عدة مناطق محررة، الأمر الذي نفاه نظام الأسد و متهماً مراراً الثوار ومنظمة “الخوذ البيضاء” بإعداد سيناريوهات كيماوية كاذبة.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة