مواجهات عنيفة بين مناصري ’’المستقبل‘‘ و’’حزب الله‘‘ في بيروت

فريق التحرير8 مايو 2018آخر تحديث : منذ سنتين
520188132613960514121 - حرية برس Horrya press
اشتباكات بين مناصري تيار المستقبل وموالو حزب الله في عائشة بكار بالعاصمة اللبنانية بيروت – الاثنين 7/5/2018 – انترنت

حرية برس:

اندلعت اشتباكات في العاصمة اللبنانية بيروت، مساء الاثنين، بين أنصار تيار المستقبل وأنصار مليشيا ’’حزب الله‘‘ و’’حركة أمل‘‘ الشيعيتين عقب فوزهم بالانتخابات البرلمانية.

ونشرت وسائل إعلام لبنانية على مواقع التواصل الاجتماعي، تسجيلات مصورة أظهرت اشتباكات بالأسلحة الخفيفة بين الطرفين في عدة أحياء بمدينة بيروت، بعد دخول العشرات من الدراجات النارية من موالي مليشيا ’’حزب الله‘‘، ضمن مسيرات استفزازية بشعارات طائفية.

وقال تيار المستقبل في بيان له: ’’إن موالي حزب الله وأمل قاموا بالاعتداء على تمثال رفيق الحريري وسط بيروت ووضعوا أعلامهم عليه، كما أطلقوا النار على المدنيين بشكل عشوائي في منطقة عائشة بكار وأطلقوا شعارات مذهبية‘‘.

ودارت اشتباكات ومشاجرات بين الطرفين وتركزت في بر إلياس والقرعون وعائشة بكار، أمس الاثنين، وسط حالة من التوتر، ما أدى لتدخل قوى الجيش واﻷمن.

وانتشر الجيش اللبناني بكثافة على مدخل الضاحية الجنوبية لجهة الحدث، فيما منع دخول الدراجات النارية من وإلى المنطقة.

وأصدر وزير الداخلية اللبناني ’’نهاد المشنوق‘‘، قراراً بمنع سير الدراجات النارية في نطاق مدينة بيروت الإدارية لمدة 72 ساعة، باستثناء الدراجات العائدة للأجهزة الأمنية والإدارات والمؤسسات العامة والمصالح المستقلة والمطاعم والصيدليات ووكالات الأنباء والإعلام والصحفيين والمصورين وشركات توزيع الصحف والمجلات.

من جهته، استنكر رئيس مجلس النواب ’’نبيه بري‘‘، ’’الممارسات المسيئة التي قامت بها بعض المواكب السيّارة التي جابت شوارع العاصمة بيروت وطاولت رموزاً ومقرات ومقامات نحترم ونجل”.

ودان ’’بري“في بيان له، ’’كل المظاهر المقيتة التي حدثت في بعض شوارع العاصمة بيروت والتي أساء فيها بعض الموتورين لحركة أمل وحزب الله ولانجازاتهما”، مؤكداً أن ’’هذه التصرفات اللامسؤولة، لا تعبر عن سلوكيات وأدبيات وأخلاق ومناقبية أبناء الامام الصدر وحزب الله وهي ممارسات مدانة بكل المقاييس الأدبية والأخلاقية والدينية‘‘.

وخرج موالي مليشيا ’’حزب الله‘‘ و’’حركة أمل‘‘ في مسيرات احتفالية كبيرة، أمس الاثنين، عقب صدور نتائج الانتخابات، هاتفين ’’بيروت صارت شيعيّة‘‘ و’’لبيك يا نصر الله‘‘، فيما تجولوا بسياراتهم ودراجاتهم في استفزاز لخصومهم بالمجلس.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة