قائد “أحرار الشرقية” يهدد بحصار مدينة الباب

2018-05-06T16:41:32+03:00
2018-05-07T02:51:10+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير6 مايو 2018آخر تحديث : منذ سنتين
Untitled 1 3 - حرية برس Horrya press
المدعو “أبو جمو” قيادي في “أحرار الشرقية” (يقف متحدثاً بالهاتف) برفقة عناصر تابعين له أثناء الاشتباكات مع عائلة “واكي” في مدينة الباب شرقي حلب، الأحد -6-5-2018

الباب – حرية برس:

توعد قيادي في فصيل “أحرار الشرقية” بحصار مدينة الباب شرقي حلب والتصعيد عسكرياً ما لم يتم الإفراج عن مجموعة من عناصره المحتجزين لدى إحدى عائلات المدينة.

وهدد المدعو “أبو جمو” في تسجيل صوتي، يعتذر “حرية برس” عن عدم نشره لاحتوائه على ألفاظ نابية، بالتصعيد في حال لم يتم الإفراج عن مجموعته المحتجزة لدى عائلة “واكي”.

وتوعد “أبو جمو” بدخول مدينة الباب بالسلاح الثقيل، محذراً أي فصيل من التدخل وحماية من أقدموا على احتجاز عناصره.

في غضون ذلك قال مراسل “حرية برس” إن اشتباكات تجري منذ الصباح وحتى اللحظة بين آل “واكي” و”جيش أحرار الشرقية”، على خلفية إقدام مجموعة من آل “واكي” على استهداف سيارة تابعة “لأحرار الشرقية” بالرصاص، وإصابة اثنين من عناصر الأخير واعتقال آخرين.

وأسفرت الاشتباكات التي تستخدم فيها الأسلحة الثقيلة إلى مقتل مدنيين وإصابة ستة آخرين، وفق مراسلنا الذي رصد استخدام أكثر من 10 حشوات “آر بي جي” بالإضافة إلى قذائف الهاون والرشاشات الثقيلة.

وتشهد مدينة الباب منذ يومين توتراً أمنياً غير مسبوق، حين أقدم قائد مجموعة في “فرقة الحمزة” على اقتحام مشفى الحكمة والاعتداء على كوادر طبية، وعلى الرغم من فصل المدعو “اليابا” من الفصيل وتسليمه للقضاء، خرجت مظاهرة تندد بممارسات الفصائل أمس السبت إلا أن قوات الأمن العام وقوات تركية فرقت المظاهرة بالرصاص، ما أسفر عن إصابة ناشط إعلامي.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة