الصحة الفلسطينية تطالب بتحييدها عن الخلافات السياسية

فريق التحرير2 مايو 2018آخر تحديث : منذ 3 سنوات
tJOUjqOLVurFR5Mun3Gjlzv5 suJBEuIfHnj8c4IEM88rvPJS - حرية برس Horrya press
وزارة الصحة الفلسطينية – أرشيف

فارس أبو شيحة – غزة – حرية برس:

طالب وكيل وزارة الصحة ’’د.يوسف أبو الريش‘‘ بغزة خلال مؤتمر صحفي عقد، اليوم الأربعاء، حول الوضع الصحي الذي تعاني منه مشافي قطاع غزة، إلى تجنب القطاع الصحي من الخلافات السياسية بين حركتي فتح وحماس، داعياً الجميع للوقوف عند مسؤولياتهم.

وأضح ’’أبو الريش‘‘ أن العديد من العمليات الجراحية الضرورية واللازمة لإجرائها إلى جانب نقص العديد من أصناف الأدوية الضرورية لعلاج المرضي داخل مشافي القطاع، داعياً المؤسسات الوطنية والأحزاب السياسية والكل الوطني لتوفير مظلة أمان لإنقاذ القطاع الصحي من الانهيار بغزة.

ووجه ’’أبو الريش‘‘ رسالة إلى الجهات الدولية والمانحة من أجل دعم القطاع الصحي لم يرق إلى درجة معالجة الأزمة التي يمر بها، ومنع القطاع الصحي من الانهيار الكارثي لوقف كافة الخدمات أمام المرضي داخل مشافي المنتشرة بقطاع غزة.

من جهته دعا ’’جمال الخضري‘‘ النائب في المجلس التشريعي الفلسطيني وئيس اللجنة الشعبية لكسر الحصار بضرورة تيسير القوافل والمساعدات الطبية والعلاجية إلى قطاع غزة نظراً لسوء الوضع الصحي الذي تعاني منه مستشفيات قطاع غزة .

وطالب ’’الخضري‘‘ خلال المؤتمر، المؤسسات الحقوقية والدولية للتدخل من أجل وقف الانتهاكات التي تمارس بحق المرضى في غزة، مضيفاً أنه لا يمكن أن نصل لمرحلة لا تتوفر فيها علاج ودواء والمستهلكات طبية، وأن يموت المرضى في غزة لعدم وجود العلاج والدواء.

يُذكر أن الحصيلة الأخيرة حسب وزارة الصحة بغزة منذ إنطلاق مسيرات العودة في 30 أذار/مارس الماضي وصل إلى 44 شهيداً وأكثر 6000 مصاب بجراح مختلفة حتى الأن خلال مواجهات مسيرات العودة على حدود قطاع غزة.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة