نظام الأسد يعرض على روسيا التبادل النقدي بعملات البلدين

2018-04-28T13:15:20+03:00
2018-04-28T13:18:56+03:00
اقتصاد
فريق التحرير28 أبريل 2018آخر تحديث : منذ سنة واحدة
 تجارة دمشق - حرية برس Horrya press
تعول غرفة تجارة دمشق على إعادة التعامل الاقتصادي بين القطاع الخاص في البلدين ـ أرشيف

حرية برس:

طرحت غرفة تجارة دمشق التابعة لنظام الأسد على الجانب الروسي، رفع الخصم الجمركي المطبق على البضائع السورية من 25% إلى 50% أسوة بمعاملة بلدان شرق أوسطية للصادرات السورية، كخطوة أولية لتنشيط حركة الصادرات باتجاه روسيا.

وبحسب وسائل إعلامية مقربة من النظام فإن مصدر مطلع من غرفة تجارة دمشق بين أن نقاشات مكثفة جرت بين رجال أعمال سوريين مع الروس، ضمن وفد النظام المرافق لمعرض “صنع في سوريا”، الذي افتتح يوم أمس في موسكو.

وأضاف المصدر أن المباحثات والنقاشات تناولت ضرورة التعامل النقدي بين البلدين بالعملات المحلية “الروبل والليرة السورية”، وذلك عبر فتح حساب تقاص بين مصرفين سوري وروسي، لتغطية جميع أعمال الاستيراد والتصدير على مدار العام، مما يسهل عمليات الاستيراد من روسيا وإليها.

وبحسب المصدر فإن غرفة تجارة دمشق تعول على إعادة التعامل الاقتصادي بين القطاع الخاص في البلدين، ولاسيما في ظل اعتماد حكومة الأسد سياسة التوجه شرقاً.

وبينت غرفة تجارة دمشق في بيان لها أن معرض هالفود “صنع في سورية” هو المعرض الأول الذي تقيمه الغرفة في موسكو لمدة ثلاثة أيام، بمشاركة 30 شركة سورية تتنوع منتجاتها بين المنتجات الغذائية والنسيجية والكيماوية وغيرها.

وأشارت إلى أن المعرض يهدف إلى إعادة الألق الاقتصادي بين البلدين والعودة إلى الأسواق الروسية وإثبات جدارة المنتج السوري ذو الجودة العالية، مؤكدةً على أن المعرض سيكون بداية لسلسلة معارض عديدة أضخم وأكبر وعلى مستوى أعلى، حسب كلامها.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة