قوات الأسد تسيطر على محطة نفطية جنوبي ديرالزور

2017-10-26T15:09:25+03:00
2017-10-26T15:10:43+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير26 أكتوبر 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
Der Al Zour - حرية برس Horrya press

أمجد الساري – حرية برس:

سيطرت قوات الأسد مدعومة بميليشيات حزب الله اللبناني و الحرس الثوري الايراني اليوم الخميس، على محطة T2 (الكم) النفطية بعد معارك عنيفة مع تنظيم الدولة “داعش”.

وتقع المحطة في ريف دير الزور الجنوبي على مسافة 70 كم من تدمر شرقاً، و70 كم من البوكمال غرباً ويفصلها عن الأخيرة عدد من الحقول النفطية وتعرف محليا باسم (كم صواب)، كما تعتبر النقطة الوحيدة والواصلة من محطة الـ “T1 ” في العراق بخط قطره 48 إنش وتضخ النفط عبرها الى الـ ( T3 و T4 و T5 ) داخل الاراضي السورية ومنهم الى مرفئ طرطوس كما ان الـ ” T 2 ” يربطها مع حقل العمر النفطي في ريف دير الزور انبوب بقطر 24 إنش لنقل النفط ، وترتبط الـ ” T 2 ” بعقدة طرق تصلها من الشمال بالميادين ومن الشرق بـ “الخرائج” والجنوب الشرقي بالحدود العراقية.

وذكرت مصادر محلية لحرية برس أن قوات الأسد فرضت طوقاً عسكرياً حول المحطة وقطعت طرق الإمداد تمهيداً لاقتحامها، رافقه قصف جوي على محاور الاشتباك ومدينة البوكمال بريف ديرالزور.

وفي ذات السياق تتواصل الاشتباكات العنيفة بين قوات الأسد وتنظيم داعش في محيط مدينة الميادين من الجهة الشرقية لنهر الفرات دون تقدم يذكر لأي من الطرفين.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة