ما حقيقة طلب شهادات الجامعيين السوريين لمنحهم الجنسية التركية؟

فريق التحرير
2017-10-19T19:23:09+03:00
منوع
فريق التحرير19 أكتوبر 2017آخر تحديث : الخميس 19 أكتوبر 2017 - 7:23 مساءً
2 16  - حرية برس Horrya press

سليم قباني – حرية برس:

تداول السوريون المقيمون في تركيا، لا سيما في مدينة غازي عنتاب، مؤخراً، شائعات حول الحصول على الجنسية التركية، بعد طلب إدارة الهجرة التركية من حاملي الشهادات الجامعية مراجعتها.

لكن إدارة الهجرة التركية نفت أن تكون تلك الخطوة من أجل الحصول على الجنسية، قائلة أنه إجراء روتيني لتحديث معلومات المقيمين على أراضي الجمهورية التركية.

من جهته، قال حسام سرحان عضو نقابة المحامين السوريين الأحرار، لحرية برس، أن ما يحصل الآن هو عبارة عن إحصاء للمتعلمين وحاملي الشهادات المقيمين في تركيا، سواء الذي يحملون هوية الجماية المؤقتة “كيمليك” أو الإقامة السياحية أو إقامة العمل، ومن الممكن بعدها أن تقوم إدارة الهجرة بالاتصال بالأشخاص المؤهلين للحصول على الجنسية.

وأكد سرحان أن ما يجري لا يخول بالضرورة المتقدمين أو حاملي الشهادات للحصول على الجنسية، ولكن بإمكان المقيمين التقدم بطلب للحصول على الجنسية بإجراءات أخرى، مع تقديم كافة الأوراق الثبوتية المتوفرة لدى المتقدم.

ونوه سرحان أنه على السوريين الراغبين بالتقدم للحصول على الجنسية تقديم طلباتهم في الولاية التي استخرجوا منها الإقامة أو “الكيمليك”.

ويقدر عدد السوريين الحاصلين على الجنسية التركية بنحو 7000 آلاف سوري، وفق إحصائيات غير رسمية، وتعد الآليات المتبعة في اختيار المؤهلين غير واضحة نوعاً ما، إلا أن قانون الجنسية رقم 5091 يفرض شروط عدة على الأجانب الراغبين بالحصول على الجنسية التركية، أهمها: البقاء بشكل مستمر داخل تركيا لمدة خمس سنوات اعتباراً من تاريخ تقديم الطلب، إتقان التركية بالحد المقبول، التحلي بالأخلاق الحسنة، القدرة على إعالة نفسه ومن يعيل من الأشخاص المسؤول عنهم، وألا يشكل خطراً أو تهديداً على الأمن القومي.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة