تركيا تهدد بإلغاء اتفاق اللاجئين إذا لم تلتزم به أوروبا

فريق التحرير18 أبريل 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
مولود تشاووش أوغلو

اسطنبول – رويترز:
هدد وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو يوم الاثنين 18 أبريل 2016 2016 بإلغاء بلاده اتفاقها مع الاتحاد الأوروبي بشأن المهاجرين ما لم يف الاتحاد بتعهداته في الاتفاق.

وجاءت تصريحات تشاووش أوغلو أمام البرلمان التركي رداً على انتقادات من المعارضة بشأن سياسة الحكومة إزاء سوريا والتي تشمل الاتفاق مع الاتحاد الأوروبي الشهر الماضي الذي يهدف إلى وقف تدفق المهاجرين السوريين على أوروبا.
وقال في كلمته “الاتفاق الذي أبرمناه مع الاتحاد الأوروبي في غاية الوضوح. نريد لهذه المأساة الإنسانية أن تنتهي ولمواطنينا السفر بدون تأشيرة دخول وللاتحاد الجمركي أن يحدث.”
وأضاف “إذا لم يف الاتحاد الأوروبي بتعهداته بما في ذلك اتفاق المهاجرين سنلغي الاتفاق.”
وأبرمت تركيا والاتحاد الأوروبي الشهر الماضي الاتفاق المثير للجدل الذي يهدف إلى وقف تدفقات المهاجرين غير الشرعيين إلى أوروبا مقابل مساعدات مالية ومكافآت سياسية لتركيا.
وتعهد الاتحاد الأوروبي باستقبال لاجئين سوريين مباشرة من تركيا ومكافأتها بالمال وبحق السفر بدون تأشيرة دخول وإحراز تقدم في مفاوضات انضمامها للاتحاد.
ويهدف الاتفاق إلى إثناء المهاجرين عن القيام بالرحلة الخطرة التي عادة ما تقطع في زوارق صغيرة ولكسر نموذج تهريب المهاجرين الذي أشعل أكبر تدفق للمهاجرين تشهده أوروبا منذ الحرب العالمية الثانية.
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة