الائتلاف يطالب التحالف الدولي بحماية المدنيين والثوار في البادية السورية

2017-09-10T13:28:07+03:00
2017-09-10T13:31:45+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير10 سبتمبر 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
 - حرية برس Horrya press

دعا الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية التحالف الدولي “لتوفير الحماية اللازمة للمدنيين والمقاتلين”، وضم منطقة البادية السورية إلى اتفاق وقف اطلاق النار، كما طالب “بتمكين مقاتلي الجيش الحر من التصدي للميليشيات الإرهابية”.

وقال الائتلاف في بيان له أمس السبت أن المدنيين في المخيمات ومقاتلي الجيش الحر يتعرضون باستمرار “لتهديدات متواصلة بالقصف من قبل الطيران الروسي وطيران النظام المجرم، إلى جانب الاعتداءات المستمرة من قبل الميلشيات الإرهابية الإيرانية.”

وأضاف بأنهم يتعرضون إلى ضغوطات أخرى “من أجل تهجيرهم من تلك المناطق، في الوقت الذي يصر فيه المقاتلون، من جيش أسود الشرقية وقوات الشهيد أحمد العبدو، على مواصلة التصدي لمرتزقة الحرس الثوري الإيراني وتنظيم داعش الإرهابيين، وحماية أهالي المنطقة”.

وفي ختام البيان أثنى الائتلاف على “الجهد الذي يبذله الأشقاء في الأردن لإيصال المساعدات الإنسانية إلى منطقة البادية السورية، والسعي لتوفير متطلبات حيــاة كريمة للمدنيين، ويؤكد على الروابط المتينة بين الشعبين السوري والأردني”.

وأكد على حرص الائتلاف على تقوية هذه العلاقات وتعزيزها، “ودور الأردن البناء في تحقيق الاستقرار والسلام في سوريــة، بما يحقق تطلعات الشعب السوري في الحرية والكرامة والعدالة”.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة