جرحى بقصف صاورخي لقوات الأسد على الغوطة الشرقية

فريق التحرير31 أغسطس 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
عبيدة الدوماني- حرية برس:
 بلوكو - حرية برس Horrya press
دخان متصاعد جراء قصف قوات الأسد بلدة القاسمية بالغوطة الشرقية بريف دمشق بصاوريخ أرض أرض يوم الخميس 31-8-2017- عدسة – حرية برس

جُرح عدد من المدنيين بقصف صاروخي مكثّف على بلدة القاسمية، والنشّابية، بالغوطة الشرقية في ريف دمشق .

وقال “محمد” احد سكّان بلدة القاسمية، لمراسل حرية برس: ” بالرغم من اتفاقية خفض التصعيد العسكري،قصفت قوات الأسد منذُ ساعات الصباح الأولى اليوم ،الخميس، بلدة القاسمية، بنحو 20 صاروخ أرض أرض، وعدد كبير من قذائف المدافع، مما  أدى إلى إصابة العديد من المدنيين بجروح، بينهم أطفال ونساء.

وأكد محمد،” لايوجد أي مقرّات عسكرية داخل بلدة القاسمية منذ عامين ، وسقطت الصواريخ على أحياء سكنية خالية من أي مظاهر عسكرية”.

وفي السيَاق، قصفت قوات الأسد ب6 صواريخ أرض أرض، بلدة النشّابية بالغوطة الشرقية، مخلّفةً دمارًا واسعًا في الأبنيةِ السكنية والممتلكات،كما واستهدفت قوات الأسد بالرشّاشات المتوسطة، مزارع بلدة جسرين، دون ورود أنباء عن إصابات في صفوف المدنيين.

ويذكر أن الغوطة الشرقية بريف دمشق،من المناطق التي شملتها اتفاقية خفض التصعيد العسكري، بين قوات الجيش السوري الحر،و قوات الأسد،بضمانة القوات الروسية، وكان آخر اتفاق عقدبتاريخ 27/8/2017، بين جيش الإسلام والقوات الروسية كضامن عن قوات الأسد، وبذلك تكون قد دخلت كافة مناطق الغوطة الشرقية باتفاقية وقف التصعيد العسكري.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة