المليشيات الكردية تصيب بالرصاص الحي متظاهرين في حي غويران بالحسكة

فريق التحرير26 أغسطس 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
hasaka 1 - حرية برس Horrya press

الحسكة – حرية برس:

أصيب عدد من المتظاهرين في حي غويران في مدينة الحسكة اليوم الجمعة، برصاص المليشيات الكردية في محاولة من الأخيرة لتفريق مظاهرة منددة بقرارات الإدارة الذاتية الكردية بإغلاق المدارس واحتجاجاً على اعتقال مدرسين أمس الخميس من قبل وحدات الحماية الكردية.

وأفادت مراسلة “حرية برس” أن العشرات من أهالي الحي خرجوا عقب صلاة الجمعة من جامع غويران الكبير في مظاهرة طالبوا فيها برحيل المليشيات الكردية من الحي، وبإعادة فتح المدارس، حاملين شعارات رافضة للمناهج التي فرضتها الإدارة الذاتية في المناطق الواقعة تحت سيطرتها.

وندد المتظاهرون باعتقال 3 من الكادر التدريسي إثر مشاركتهم بوقفة احتجاجية ضد قرارات الإدارة الذاتية وحرمان أبناء الحي من الدراسة في مدارسهم وفق المناهج السورية، كما طالبوا بالإفراج عنهم، وتعهدوا باستمرار المظاهرات حتى يتم إعادة فتح المدارس.

وقامت الوحدات الكردية بتطويق المظاهرة باستخدام سيارات تابعة لدورياتهم وأخرى تابعة للإطفاء، ثم أطلقت الرصاص الحي في محاولة منها لتفريق المظاهرة، مما أدى إلى سقوط عدد من الجرحى بينهم طفل.

يُذكر أنه عقب سيطرة مليشيا الوحدات الكردية على حي غويران في آب/أغسطس من العام 2016، قامت بإغلاق المدارس في الحي وكافة مناطق سيطرتها ووضعت الإدارة الذاتية التعليم بالمناهج الكردية شرطاً لإعادة فتحها.

  • فيديو: عناصر المليشيات الكردية يواجهون مظاهرات الاهالي ضدهم بالنار

https://www.youtube.com/watch?v=7FHFA6R4CDg

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة