واشنطن تنفي تقارير حول نيّتها البقاء في سوريا

فريق التحرير19 أغسطس 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
 أمريكية في سوريا - حرية برس Horrya press
قوات أمريكية في سوريا

نفت الولايات المتحدة الأميركية، تقارير تداولتها وسائل إعلامية عن نيّة واشنطن الإبقاء على وجودها العسكري في سوريا، بعد القضاء على تنظيم “الدولة الاسلامية” (داعش) الإرهابي.

وقالت متحدثة الخارجية الأمريكية، هيذر نويرت، في موجز صحفي “مهمتنا بشكل عام هي هزيمة داعش، ولن تحيد أنظارنا عن هذا الهدف، سواء أكان ذلك في العراق أو سوريا”.

وتابعت “هذه نوايانا، هزيمة داعش، وليس فعل أي شيء آخر غير هذا، نريد لسوريا أن يحكمها السوريون، وليس الولايات المتحدة، وليس من قبل أي قوة أخرى”.

وذكرت عدة وسائل إعلام أمريكية، الأربعاء، أن الولايات المتحدة تنوي البقاء في المنطقة حتى بعد القضاء على التنظيم، وكان المتحدث باسم قوات سوريا الديمقراطية طلال سلو قال الخميس إن واشنطن ستبقى بالشمال السوري لفترة طويلة بعد هزيمة التنظيم.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة