شهداء وجرحى في الغوطة وجوبر.. وقوات الأسد تصعد قصفها الوحشي

فريق التحرير10 أغسطس 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
IMG ٢٠١٧٠٦٢٢ ١٦٥٦٤٠ - حرية برس Horrya press
قصف على عين ترما في ريف دمشق

سليم قباني – حرية برس:

استشهد 5 مدنيين وجرح أكثر من 15 آخرين جراء استهداف قوات الأسد بلدة كفر بطنا في الغوطة الشرقية بريف دمشق صباح اليوم الأربعاء.

وأفاد مراسل “حرية برس” في ريف دمشق بتصعيد قوات الأسد والمليشيات الموالية لها قصفها الجوي والصاروخي والمدفعي في خرق متواصل للهدنة في ظل صمت الضامن الروسي.

وقال مراسل “حرية برس” ان أكثر من 50 صاروخ أرض أرض سقط على حي جوبر الدمشقي وبلدة عين ترما بالتزامن مع قصف بخراطيم ال تي ان تي.

وذكر مراسلنا ان الثوار تصدوا لمحاولات اقتحام من قبل قوات الأسد والمليشيات الموالية لها على جبهات حي جوبر وبلدة عين ترما؛ وكبدوا قوات الأسد خسائر فادحة في الجنود والعتاد حيث قتل أكثر من 10 عناصر من قوات الفرقة الرابعة في كمين نصبه فيلق الرحمن بالقرب من محطة وقود “سنبل”؛ كما أعطب الثوار دبابتين من نوع تي 72 خلال التصدي للهجمات.

وفي سياق متصل أفادت مصادر محلية لمراسلنا بتجدد الاشتباكات مع قوات الأسد فجر يوم الخميس بعد هدوء استمر ساعات قليلة، حيث قصفت حي جوبر وبلدة عين ترما بأكثر من 50 صاروخ أرض أرض في محاولة أخرى للتقدم على حساب الثوار.

ويذكر انه سقط قد أكثر من 30 شهيداً في حي جوبر الدمشقي والغوطة الشرقية منذ بداية الهدنة التي أبرمتها روسيا مع الثوار برعاية مصرية حيث تضمنت الهدنة وقف اطلاق النار ونشر قوات عسكرية روسي لمراقبة الخروقات التي لم تكف قوات الأسد عن ارتكابها منذ بدء الهدنة وحتى الآن دون أي تعليق من روسيا الضامن للاتفاق.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة