العدوان الروسي يصعّد القصف على إدلب ويرتكب مجزرة مروّعة

فريق التحرير8 أبريل 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
17799332 1263703860395334 358066108391115347 n - حرية برس Horrya press
متطوع في الدفاع المدني السوري يقوم بإزالة مخلفات ذخائر عنقودية لم تنفجر كانت ألقتها طائرات روسية على بلدة أورم الجوز بريف إدلب، 8-4-2017

ارتكبت طائرات العدوان الروسي، يوم السبت، مجزرة بشعة بحق أهالي بلدة أورم الجوز بريف محافظة إدلب شمالي سوريا.

وأفاد مراسل حرية برس باستشهاد 16 شخصاً على الأقل، وجرح العشرات، بعد استهداف طائرات روسية للطريق العام في البلدة بصواريخ تحمل قنابل عنقودية، مضيفاً أن فرق الدفاع المدني لا تزال تعمل على إزالة مخلفات القصف التي لم تنفجر.

وأضاف مراسلنا أن طائرات شنت غارات على بلدات حيش وبسامس ومعرة حرمة، مستخدمة قنابل الفوسفور المحرم دولياً، ما أدى لاشتعال حرائق في المنازل السكنية، وخروج مستوصف بلدة حيش عن الخدمة، كما تعرضت مدينتا جسر الشغور وخان شيخون لغارات جوية أخرى.

ونعى الدفاع المدني السوري استشهاد اثنين من متطوعيه، قال إنهما استشهدا إثر غارة جوية مزدوجة من قبل الطيران الحربي أثناء قيامهما بإخماد حريق نشب على أطراف جسر الشغور.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة