وزير خارجية إيران يصف تركيا بأنها “ناكرة للجميل”

فريق التحرير26 فبراير 2017آخر تحديث : منذ 4 سنوات
jawad - حرية برس Horrya press
محمد جواد ظريف وزير الخارجية الايراني – أرشيف

انتقد وزير الخارجية الإيرانية “محمد جواد ظريف” يوم الأحد، سياسة تركيا تجاه بلاده، وفقاً لما ذكرته وكالة تسنيم الإيرانية.

وقال ظريف “يبدو أن ذاكرة أصدقائنا ضعيفة، حيث يتّهمون الجمهورية الإسلامية بالطائفية وكأنهم تناسوا موقفنا في ليلة حدوث الانقلاب العسكري الأخير”.

وأضاف ” إن ذاكرتهم ضعيفة وينكرون الجميل الذي قدمه لهم من يؤازرهم ويتعامل معهم بمودة”، مشيراً إلى أن سياسة بلاده الخارجية “فاعلة ومصيرية” في المنطقة.

وجاء ذلك رداً على تصريحات مسؤولين أتراك ضد إيران واتهامها بالترويج للطائفية، بالإضافة إلى مسؤولين سعوديين أيضاً، حيث اعتبر ظريف ” هذه البلدان المؤثرة على الساحة قد باءت مساعيها بالفشل، فهي بلدان لها تأثيرها لكن سياساتها وصلت إلى نفق مظلم”.

وقد اتهم هذه البلدان بدعم تنظيم داعش والنصرة عقب فشل سياستها في المنطقة، وإثارة الفوضى بهدف ” توجيه السياسة التي يتبناها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب”.

وتابع “هذه البلدان مقارنة مع الجمهورية الإسلامية تعتبر ضعيفة، ولكن الأمر الذي جعل بعض المحللين يتصورون أننا سنواجه مصاعب مستقبلاً هو تقارن هذه المواقف اللامسؤولة لهذه البلدان مع مواقف دونالد ترامب بشكل يزيد من احتمال تناغم أفكار الطرفين”.

يذكر أن الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” ووزير الخارجية “مولود شاويش أوغلو” كانا قد اتهما إيران في وقت سابق بأنها تروج للطائفية والانقسام في المنطقة، والتي على إثرها استدعت الخارجية الإيرانية الاثنين الماضي السفير التركي لدى طهران “رضا هاكان تكين”.

وكان أردوغان قد صرح خلال زيارة للبحرين إن “إيران تسعى لتقسيم العراق وسوريا وتتصرف من منطلقات قومية”، بينما قال جاويش أوغلو إن “الدور الإيراني في المنطقة يزعزع الاستقرار، خاصة أن طهران تسعى لنشر التشيّع في سوريا والعراق”.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة