العثور على مقابر جماعية لأسرى كانوا لدى “لواء الأقصى” في خان شيخون

فريق التحرير22 فبراير 2017آخر تحديث : منذ 4 سنوات
09d943dcffb4f05f41aea9e34023dfdf L  - حرية برس Horrya press
الدفاع المدني يعثر على مقابر جماعية تعود لأسرى من الجيش الحر تمت تصفيتهم على أيدي “لواء الأقصى” قرب خان شيخون بإدلب، 22-2-2017

إدلب – حرية برس

عثرت فرق الدفاع المدني يوم الأربعاء، على عدة مقابر جماعية لشهداء من الجيش الحر تمت تصفيتهم على أيدي “لواء الأقصى”، قرب مدينة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي.

وأفاد مراسل حرية برس أنه تم العثور على الجثث من معسكر الخزانات عقب انسحاب مقاتلي “الأقصى” إلى أماكن سيطرة تنظيم داعش، حيث تعمل فرق الدفاع المدني على انتشال الجثث والتعرف عليها، وتسليمهم لذويهم، وتقوم بتسليم جثة نحو 168 شهيداً تم انتشالهم حتى اللحظة.

ومن بين الشهداء نحو 74 مقاتلاً من “جيش النصر” كان قد أعلن عنهم في وقت سابق من الأسبوع الجاري، ونحو أكثر من 60 شهيداً من مقاتلي من “الفرقة الوسطى” و”أجناد الشام” و”أحرار الشام”.

وكان “لواء الأقصى” قد اعتقل عشرات المقاتلين من مختلف الفصائل خلال الاشتباكات، وتواردت العديد من الأنباء عن إعدامهم، عقب الاتفاق بين كل من اللواء و”هيئة تحرير الشام” الذي نص على انسحاب مقاتلي اللواء بكامل عتادهم الخفيف وعائلاتهم إلى أماكن سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية “داعش”.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة