“جيش خالد” ينفذ إعدامات ميدانية بحق العشرات غرب درعا

2017-02-22T16:07:16+02:00
2017-02-22T16:07:47+02:00
أخبار سورية
فريق التحرير22 فبراير 2017آخر تحديث : منذ 4 سنوات
1017828122  - حرية برس Horrya press

حرية برس

نفذ “جيش خالد بن الوليد”، عشرات الإعدامات الميدانية بحق مقاتلين من الجيش السوري الحر ومدنيين، عقب سيطرته على مناطق في حوض اليرموك بريف درعا الغربي.

واتهم مكتب توثيق الشهداء في درعا، في بيان له يوم الأربعاء، “جيش خالد” المتهم بمبايعة تنظيم الدولة الإسلامية “داعش”، بقتل وإعدام أكثر من 110 أشخاص بين مقاتلين ومدنيين، قال أنه تمكن من توثيقهم، مضيفاً أن معلومات وصلته تفيد بوجود عشرات الجثث في المناطق التي سيطر عليها الجيش مؤخراً، يعود معظمها لمقاتلين من الجيش السوري الحر قتلوا أثناء الاشتباكات، أو تم إعدامهم ميدانياً فيما بعد.

وكان “جيش خالد” قد شن هجوماً واسعاً على قرى وبلدات في حوض اليرموك غربي درعا، مستغلاً انشغال فصائل الجيش السوري الحر في معركة “الموت ولا المذلة” ضد قوات الأسد ومليشياته في درعا البلد.

وسيطر الفصيل المتشدد على قرى وبلدات تسيل وعدوان وجلين وسحم الجولان وتل الجموع الاستراتيجي، لينفذ بعدها حملة دهم وإعدامات ميدانية في المناطق التي سيطر عليها، في حين قام بنشر صور لعدد من الضحايا الذين تم إعدامهم عبر معرفاته الرسمية، تعتذر “حرية برس” عن نشرها بسبب قساوتها.

يأتي هذا في الوقت الذي تستمر فيه الاشتباكات في محاولة من فصائل الحر لاستعادة المناطق التي تقدم إليها التنظيم.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة