خلايا سرطان الرئة تتحرك بحرية في الجسم

صحة
فريق التحرير27 نوفمبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
خلايا سرطانية

كشفت دراسة بريطانية حديثة نشرت في مجلة التحقيقات السريرية أن الخلايا السرطانية في الرئتين يمكن أن تتحرك بحرية في الجسم وتنتشر في أجزاء الجسم.

وتوصلت الدراسة التي أجراها باحثون من جامعتي “يورك” البريطانية وتكساس إلى أنه عندما يتصل نوعين من البروتينات فإن ذلك يتسبب في فقدان الخلايا السرطانية لشكلها وانتشارها في الجسم.

وقال الباحثون، الذين أعدوا الدراسة وهم من جامعتي يورك وتكساس، إنه عندما يتصل بروتين PAQR11، مع بروتين Zeb1 فإن الجزء المسؤول عن الاتصالات في مركز الخلايا السرطانية، المعروف باسم الجهاز الغولجي، يستقبل إشارات من البروتينات تعمل على تحفيز تحركات الأكياس الغشائية بداخل الخلايا، وتحريرها.

وقال “دانيال أونغار” الأستاذ بقسم البيولوجيا في جامعة يورك: “نعتقد أن الخلية السرطانية تشبه شكل الخيمة”، مضيفاً أن “لها جانبين ثابتين يحافظان على شكلها وهي مثبتة في الأسفل لتأمين محتوياتها.”

وأوضح لتتحرك تلك الخلية لابد “من إعادة ترتيب محتوياتها وانهيار جانبيها لرفعها من المركز المثبتة به وحملها بعيداً”، مشيراً إلى أن “هذا التغيير في حركة يغير محيط الخلايا السرطانية”.

وأضاف “نحن ندرك هذا النظام، هناك احتمال لتطوير دواء الذي يتداخل مع هذا الاتصال ويمنع جهاز جولجي من تسهيل حركة أكياس غشاء”، دون أن يؤثر في الخلايا الخلوية السليمة.

وبحسب الباحثين فإن نتائج هذه الدراسة يمكن أن تسهم في الحد من سرطان الرئتين.

كلمات دليلية
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة