الرئيس المصري يصدر عفواً عن معتقلين سياسيين بقضايا تظاهر وحرية رأي

2016-11-17T16:17:30+02:00
2016-11-17T16:22:53+02:00
عربي ودولي
فريق التحرير17 نوفمبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
السيسي

أصدر الرئيس عبدالفتاح السيسي، اليوم الخميس 17تشرين الثاني، قراراً بالعفو عن بعض الشباب المصري المحبوسين على ذمة قضايا تظاهر أو حرية رأي وتعبير،

وأعلن المكتب الإعلامي للرئاسة في مصر، إن قرار العفو شمل عددا كبيرا من طلاب الجامعات، بالإضافة إلى الإعلامي “إسلام البحيري” الذي حكم عليه بالسجن بسبب انتقاده لبعض نصوص التراث الإسلامي، حسبما ورد في بيان صادر عن الرئاسة المصرية.

واستند قرار العفو إلى المادة ١٥٥ من الدستور، التي تعطى رئيس الجمهورية حق العفو عن الصادر ضدهم أحكام نهائية، وقد صدر العفو بعد استطلاع رأي مجلس الوزراء المصري.

ويأتي هذا القرار بعد أيام من انتهاء اللجنة المشكلة من قبل الرئيس المصري لدراسة قضايا الشباب المحبوسين في مصر، حيث قدمت اللجنة المشكلة من نشطاء وسياسيين وقانونيين مصريين، قائمة تضم 83 شابا لإصدار قرار بالعفو عنهم من قبل الرئيس المصري.

يذكر أن الآلاف من الشباب المصري تم اعتقالهم بعد أحداث فض اعتصامي رابعة والنهضة، حيث يقبعون في السجون منذ نحو 3 أعوام، أغلبهم من الشباب المنتمي للتيار الإسلامي.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة