انفجارات تضرب غازي عنتاب التركية خلال عملية مداهمة للشرطة

فريق التحرير16 أكتوبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
61340

حرية برس

هز انفجار مدينة غازي عنتاب التركية، الأحد 16 تشرين الأول، بعدما داهمت قوات الأمن التركية مخبأ في جنوبي البلاد، ما أسفر عن مقتل 3 من عناصر الأمن.

وأفاد مراسل الأناضول نقلاً عن مصادر أمنية أن الشرطة تلقت بلاغاً باختباء إرهابيين (لم يُعرف عددهم) في منزل بحي “غوني كنت” بمنطقة “شاهين باي” في الولاية، وعلى إثر ذلك نفذت وحدات خاصة عملية أغلقت خلالها جميع منافذ المنطقة بعربات مصفحة.

وأضافت المصادر أن فرق الشرطة دخلت إلى المنزل، قبل أن يندلع اشتباك مع الإرهابيين الذين أقدموا لاحقاً على تفجير أنفسهم، ما أسفر عن سقوط جرحى في صفوف الشرطة، جرى نقلهم إلى مستشفيات قريبة.

وقال “يرلي قايا” والي غازي عينتاب للأناضول إن “الشرطة تلقت بلاغاً قبل مدة، بأن هجوماً انتحارياً سيُنَفذ ضد الجمعية الثقافية العلوية في الولاية، وأن فرق الشرطة تمكنت من تحديد المنزل الذي تقيم فيه خلية “داعش”.

وذكر الوالي أن التفجير الإرهابي أسفر عن مقتل 3 من أفراد الشرطة، وإصابة 8 مدنيين بينهم 4 يحملون الجنسية السورية.

وشهدت عنتاب خلال الأشهر القليلة الماضية عدة تفجيرات طالت مراكز أمنية وأحياء شعبية، أبرزها تفجير طال عرساً كردياً في المنطقة، 21 آب الماضي، قتل جراءه 50 مواطناً تركياً، واتهمت أنقرة تنظيم “الدولة الإسلامية” بالوقوف وراءه.

وتعتبر غازي عنتاب أحد أهم المدن استقطاباً للاجئين السوريين في تركيا، ويعيش فيها حوالي 350 ألف سوري وفقاً لأرقام رسمية.

اعداد: بسام الرحال

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة