تدهور تاريخي لليرة السورية عقب تخفيض “المركزي” سعر الصرف الرسمي

فريق التحرير
2022-09-19T23:15:12+03:00
اقتصاد
فريق التحرير19 سبتمبر 2022آخر تحديث : الإثنين 19 سبتمبر 2022 - 11:15 مساءً
s 2 - حرية برس Horrya press

دمشق – حرية برس:

تدهور سعر صرف الليرة بمقابل الدولار الأميركي اليوم الاثنين بنحو 40 ليرة، ليصبح 4560 ليرة سورية للدولار الواحد، وذلك عقب قرار البنك المركزي السوري، في بيان له اليوم الاثنين، خفض سعر الصرف الرسمي إلى 3015 ليرة للدولار بدلا من 2814 ليرة للدولار.

وتكون العملة السورية بعد الخفض الذي أقدم عليه البنك المركزي اليوم قد فقدت نحو سبعة في المئة من قيمتها.

وأصبح الاقتصاد السوري، الذي أصابه الشلل بسبب الحرب المستمرة منذ أكثر من عقد، معتمدا على الدولار بشكل متزايد إذ يحاول السكان حماية أنفسهم من انخفاض قيمة العملة والتضخم، وفقدت الليرة السورية نحو 30 في المئة من قيمتها خلال عام واحد، بين منتصف 2021 الفائت و 2022 الجاري.

وكان “مصرف سوريا المركزي”، أصدر في شهر آب الماضي، بياناً بشأن تراجع الليرة السورية مقابل العملات الأجنبية، قائلاً: إنّ “إدارة المصرف تؤكد على المتابعة والمراقبة المستمرة لعمليات تداول الليرة السورية في سوق القطع الأجنبي، حيث سيتم التدخل باتخاذ الإجراءات اللازمة لوضع حد للمضاربين والمتلاعبين بسعر الصرف”.

وتشهد الليرة السورية تدهوراً مستمراً أمام العملات الأجنبية، جراء عجز النظام عن إيجاد حلول اقتصادية ومالية لأزمات الاقتصاد السوري في ظل فساد حكومي كبير، وتقلص المداخيل والإيرادات وانخفاض احتياطي النقد الأجنبي، من جراء تبديد موارد الدولة في تمويل حرب النظام ضد الاحتجاجات، وتأثيرات العقوبات الاقتصادية الأميركية والأوروبية، التي تسببت بالمزيد من الخسائر الاقتصادية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.