سعد الحريري: حكم المؤبد لعضوي “حزب الله” أوضح إدانة للجماعة

المحكمة الدولية الخاصة بلبنان تحكم بالسجن مدى الحياة على حسن مرعي وحسين عنيسي العضوين بمليشيا "حزب الله"

فريق التحرير
2022-06-17T02:44:43+03:00
عربي ودولي
فريق التحرير17 يونيو 2022آخر تحديث : الجمعة 17 يونيو 2022 - 2:44 صباحًا
hariri - حرية برس Horrya press
حذر سعد الحريري من “التهرب من مسؤولية تسليم المدانين باغتيال رفيق الحريري وتنفيذ العقوبة بحقهم

أثنى رئيس “تيار المستقبل” اللبناني سعد الحريري، على حكم السجن المؤبد على عنصرين آخرين من مليشيا “حزب الله” في قضية اغتيال والده رفيق الحريري، معتبرا أن القرار “أوضح” إدانة للجماعة كـ “جهة مسؤولة عن تنظيم الجريمة وتنفيذها”.

يأتي ذلك بعد إصدار المحكمة الدولية الخاصة بلبنان، الخميس، حكما بالسجن مدى الحياة بحق حسن مرعي، وحسين عنيسي، العضوين بمليشيا “حزب الله”، في قضية اغتيال رئيس الوزراء الراحل سعد الحريري، حسب بيان للمحكمة.

وقال الحريري في تغريدة: “بعد إدانة سليم عياش بجريمة اغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري ورفاقه، فرضت غرفة الاستئناف في المحكمة الدولية بالإجماع عقوبة السجن المؤبد على عنصرين آخرين من حزب الله هما حسن مرعي وحسين عنيسي”.

وأفاد أن العقوبة الصادرة اليوم “هي الأشد من المنصوص عليه في النظام الأساسي والقواعد المعتمدة في المحكمة”، واعتبرها “الأوضح” في إدانة مليشيا حزب الله كـ “جهة مسؤولة عن تنظيم الجريمة وتنفيذها”.

وحذر الحريري من “التهرب من مسؤولية تسليم المدانين وتنفيذ العقوبة بحقهم”، فيما لم يصدر على الفور أي تعليق عن حزب الله، على ما ذكره الحريري.

وأواخر 2020، أدانت المحكمة عضو مليشيا “حزب الله” سليم عياش في القضية ذاتها، وحكمت عليه غيابيا بالسجن المؤبد، فيما برأت 3 متهمين آخرين بينهم مرعي وعنيسي.

إلا أن الادعاء قدم مطلع عام 2021 مذكرة استئناف للحكم وطلب إدانة مرعي وعنيسي.

وفي 10 مارس/آذار الماضي، أدانت غرفة الاستئناف في المحكمة الدولية الخاصة مرعي وعنيسي، بتهمة “التآمر لارتكاب عمل إرهابي والتواطؤ في القتل العمد”.

وعلى إثر هذه الإدانة، أصدرت المحكمة “مذكرة توقيف غيابية” بحق العضوين في مليشيا “حزب الله”.

والمحكمة الدولية الخاصة بلبنان، هي جنائية ذات طابع دولي، أقرها مجلس الأمن الدولي عام 2009، للتحقيق ومحاكمة المتهمين باغتيال الحريري و21 آخرين.

واغتيل الحريري في 14 فبراير/ شباط 2005، بانفجار ضخم استهدف موكبه في العاصمة بيروت، مع 21 شخصا آخرين، بينهم وزير الاقتصاد باسل فليحان، الذي كان برفقة الحريري في سيارته.

المصدرالأناضول
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة