بعد قتل وتهجير ملايين السوريين.. الأسد يترشح لولاية رئاسية جديدة

فريق التحرير
2021-04-22T02:08:36+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير22 أبريل 2021آخر تحديث : الخميس 22 أبريل 2021 - 2:08 صباحًا
assad - حرية برس Horrya press
الأسد متحدثاً من داخل مجلس الشعب (أرشيف)

حرية برس – وكالات:

علن رئيس مجلس الشعب التابع لنظام الأسد لوسائل الإعلام أن بشار الأسد قدم الأربعاء أوراق ترشحه لولاية جديدة في الانتخابات المقررة يوم الأحد السادس والعشرين من أيار/مايو، في ثاني انتخابات يجريها نظام الأسد بعد الثورة السورية التي اندلعت عام 2011.

وكان مجلس الشعب الذي يسيطر عليه نظام الأسد أعلن عن فتح باب الترشح للانتخابات الأحد، وسط تنديد دولي ومن قبل المعارضة السورية بالاقتراع المزمع بعد أن تسبب نظام الأسد بقتل وتهجير ملايين السوريين، وأشار رئيس مجلس الشعب حمودة صباغ أيضا إلى أن موعد الانتخابات للسوريين “في السفارات في الخارج” في 20 أيار/مايو.

المعارضة السورية وصفت الانتخابات القادمة بأنها “مسرحية هزلية”، تستهدف ترسيخ حكم الأسد، وشدد نصر الحريري رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة في لقاء مع المبعوث الألماني الخاص لسورية السيد روبرت رود على ضرورة دعم الاتجاه الدولي لمحاسبة الأسد ومجرمي نظامه، وعلى رفض المسرحية الانتخابية، وضرورة طرد ممثلي نظام الأسد من المنظمات الدولية، مؤكداً أن لا شرعية لها لتمثيل الشعب السوري.

وفي الأثناء قال الناطق باسم الأمين العام للأمم المتحدة ستيفان دوجاريك،في مؤتمر صحفي عقده بالمقر الدائم للمنظمة الدولية في نيويورك، إن انتخابات الرئاسة التي سيجريها نظام الأسد الشهر المقبل “ليست جزءا من العملية السياسية”، مشددة على ضرورة التوصل إلى حل سياسي للصراع.

وكان جاويش أوغلو وزير الخارجية التركي أكد أمس في مقابلة على قناة “خبر تورك”، أنه “لا شرعية للانتخابات التي ينظمها النظام وحده في سوريا ولا أحد يعترف بها”، مبيناً أن نظام الأسد لا يرغب في الحل السياسي.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة