تصاعد العنف والمظاهرات بعد تهديد ترامب بنشر الجيش

2020-06-02T11:17:01+03:00
2020-06-02T11:17:03+03:00
عربي ودولي
فريق التحرير2 يونيو 2020آخر تحديث : منذ 5 أشهر
usa - حرية برس Horrya press
اندلعت الاحتجاجات والاشتباكات إثر مقتل رجل من أصول إفريقية على يد الشرطة في ولاية مينيسوتا

تجددت المظاهرات وأعمال العنف في عدد من الولايات الأمريكية بعد تهديد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنشر قوات الجيش لإنهاء الاضطرابات التي تشهدها بلاده عقب وفاة جورج فلويد الأمريكي من أصل أفريقي أُثناء اعتقاله على أيدي رجال الشرطة منذ أسبوع.

وقال ترامب إذا لم تنجح المدن والولايات الأمريكية في السيطرة على الاحتجاجات و”الدفاع عن سكان تلك الولايات” فإنه سينشر الجيش “ليحل المشكلة سريعا”.

وأثار مقتل فلويد، البالغ من العمر 46 عاما، حالة من الغضب في شتى أنحاء الولايات المتحدة.

وفرضت ولايات عدة حظر التجوال مع تواصل الاحتجاجات وأعمال العنف والاشتباكات بين قوات الأمن والمتظاهرين الغاضبين.

واندلعت أعمال عنف مساء أمس الاثنين لليلة السابعة على التوالي. وأضرم محتجون النار في مركز تجاري في لوس انجليس ونهبوا متاجر في مدينة نيويورك، بعد وقت قصير من تصريحات ترامب التي أدلى بها في حديقة الزهور بالبيت الأبيض.

وقال ترامب ”يتعين على رؤساء البلدية والحكام فرض وجود كبير لقوات إنفاذ القانون إلى أن يتم إخماد العنف“. وتابع ”إذا رفضت مدينة أو ولاية اتخاذ التحركات الضرورية للدفاع عن أرواح سكانها وممتلكاتهم فسأنشر الجيش الأمريكي وأحل مشكلتهم سريعا“.

وبعد تصريحه، سار ترامب من البيت الأبيض في منطقة أُخليت من أجله إلى كنيسة القديس يوحنا الأسقفية حيث حمل إنجيلا بينما كانت الصور تلتقط له مع ابنته إيفانكا ووزير العدل وليام بار.

وكان كبير أساقفة الكنيسة مايكل كاري ممن انتقدوا استخدام ترامب الكنيسة التاريخية لالتقاط الصور.

وكتب على موقع تويتر ”لقد استخدم مبنى كنسيا والإنجيل المقدس لأغراض سياسية حزبية“. وتعرضت الكنيسة لحريق صغير خلال الاحتجاجات مساء الاثنين.

وكان من بين قوات الأمن التي تحركت ضد المحتجين عند البيت الأبيض الشرطة العسكرية التابعة للحرس الوطني وأفراد من جهاز الخدمة السرية وقوات من وزارة الأمن الداخلي بالإضافة إلى شرطة مقاطعة كولومبيا.

وقال البيت الأبيض إنه كان يخلي المنطقة قبيل سريان حظر تجوال.

وبعد ساعات قليلة من اشتباكات واشنطن، شارك آلاف في مسيرة بشوارع بروكلين مرددين ”العدالة الآن!“ بينما تحركت سيارات إلى جانبهم وأطلقت بعضها أبواقها دعما لهم.

وأظهرت لقطات تلفزيونية حشودا تحطم واجهات متاجر فاخرة في شارع فيفث أفينيو في منهاتن‭‭ ‬‬وتنهبها، قبل بدء الحظر بالمدينة الساعة 11 مساء. وقال رئيس البلدية بيل دي بلاسيو إن الحظر سيبدأ في الثامنة مساء اليوم الثلاثاء.

المصدروكالات
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة