حكومة الأسد تعلق العمل بالوزارات وتغلق الأسواق كإجراء احترازي

2020-03-21T15:24:45+02:00
2020-03-21T15:24:52+02:00
محليات
فريق التحرير21 مارس 2020آخر تحديث : منذ شهرين
580 1 - حرية برس Horrya press
أحد الأسواق الشعبية في دمشق – الجزيرة نت

حرية برس:

اتخذت حكومة نظام الأسد اليوم السبت، إجراءات لمنع تفشي فيروس كورونا “كوفيد19″، متكتمة بشأن وجود إصابات في البلاد.

وأصدر رئيس مجلس وزراء حكومة الأسد “عماد خميس” تعميماً بإغلاق “الأسواق والأنشطة التجارية والخدمية والثقافية والاجتماعية باستثناء مراكز بيع المواد الغذائية والتموينية والصيدليات والمراكز الصحية الخاصة على أن تلتزم هذه الجهات المستثناة بتدبير وإجراءات الصحة والسلامة العامة”.

وأشار إلى أن هذه الاجراءات سيتم العمل بها ابتداء من يوم غد الأحد.

وأعلن خميس أنه استكمالاً لهذه الاجراءات التي وصفها ب”الوقائية والتدابير الاحترازية” بتعليق العمل في الوزارات “التي لايشكل تعليق العمل فيها عائقاً أمام مواجهة مخاطر انتشار الفيروس”.

يضاف إلى ذلك تقليص عدد العاملين في الجهات التي “من الضروري استمرار العمل فيها إلى أدنى حد ممكن”، على أن “تعليق العمل المطلوب لا يشمل المنشآت الإنتاجية على مختلف أنواعها”.

ويأتي ذلك بعد ورود أنباء بوجود إصابات في مناطق سيطرة قوات الأسد ومليشياته في كل من العاصمة دمشق وطرطوس وديرالزور.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة