“منسقو الاستجابة”: وفاة 9 نازحين نتيجة البرد القارس منذ مطلع الشهر الجاري

2020-02-13T19:02:26+02:00
2020-02-13T19:02:33+02:00
أخبار سورية
فريق التحرير13 فبراير 2020آخر تحديث : منذ 4 أشهر
camp3 1 - حرية برس Horrya press
أرشيف – غرق مخيم الساروت في ريف إدلب بمياه الأمطار – عدسة علاء الدين فطراوي – حرية برس©

سوريا – حريّة برس:

أعلن فريق “منسقو استجابة سوريا” في بيان، اليوم الخميس، عن وفاة 9 مدنيين نازحين في مخيمات شمال سوريا، منذ مطلع الشهر الجاري، نتيجة البرد القارس وسوء التدفئة.

وناشد “منسقو الاستجابة” في بيانهم، “المنظمات الإنسانية لمساعدة النازحين في المخيمات، في ظل الانخفاض الكبير في درجات الحرارة وعدم قدرة النازحين، على تحمل تكاليف التدفئة ضمن المخيمات”.

وقال مراسل حريّة برس، إن “طفلة توفيت اليوم الخميس، جراء البرد الشديد في مخيم للنازحين قرب مدينة عفرين، اثناء قيام والدها بنقلها إلى مشفى المدينة”.

من جانبه الدكتور “حسام عدنان” ذكر على حسابه فيس بوك، “اليوم صباحًا وصلتنا هذه الطفلة إلى مشفانا بعفرين، خرج والدها بها من خيمته التي تبعد عن مشفانا بضعة كيلومترات، لأنها تعاني من نزلة تنفسية بسيطة”.

وأوضح الدكتور أنّ “والدها خلال طريقه إلى المشفى، والذي استغرق مدة ساعتين حاول الإبقاء على جسدها دافئاً، حيث خرج منذ الخامسة فجرًا، لكن بعد فحصها تبيّن أنها متوفية قبل ساعة من وصولها للمشفى”.

يشار إلى أنّ النازحين في المخيمات على الحدود السورية-التركية والمخيمات العشوائية، يعانون من ظروف قاسية في ظل تدني درجات الحرارة إلى مادون الصفر، وغياب وسائل التدفئة ووجود مأوى أو حتى خيم تأويهم.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة