استشهاد طفلة بقصف عنيف لقوات الأسد على إدلب

2019-12-04T14:08:14+02:00
2019-12-04T14:08:19+02:00
أخبار سورية
فريق التحرير4 ديسمبر 2019آخر تحديث : منذ سنة واحدة
albara3 - حرية برس Horrya press
انتشال جثث شهداء مجزرة بلدة البارة بريف إدلب، قضوا بقصف روسي – عدسة حنين السيد – حرية برس©

إدلب – حرية برس:

استشهدت طفلة وأصيب عدد من المدنيين اليوم الأربعاء، إثر قصف لقوات الأسد على ريف إدلب.

وأفاد مراسل حرية برس باستهداف مروحيات قوات الأسد لبلدة بزابور في الريف الجنوبي بالبراميل المتفجرة، ما أسفر عن استشهاد طفلة وإصابة عدد من المدنيين.

كما أصيب 5 مدنيين إثر قصف بالبراميل على مدينة كفرنبل، في الوقت الذي تعرضت فيه بلدات وقرى كنصفرة، أورم الجوز، الفطيرة، البريج، صهيان، حنتوتين، ومعرة حرمة لقصف مماثل، ما أدى إلى استشهاد امرأة فجر اليوم في معرة حرمة وإحداث دماراً كبيراً في هذه المناطق.

وأضاف مراسلنا أن طائرات العدوان الروسي شنت عدة غارات على بلدات وقرى كفرسجنة، تل دم، دار الكبيرة، حران، التح، سرجة، وأم جلال بريف إدلب، فيما لم ترد أنباء عن وقوع إصابات.

يُشار إلى قوات الأسد وروسيا يواصلان قصف المدنيين والمراكز الحيوية والخدمية والطبية بشكل متعمد مرتكبين المزيد من المجازر بحق المدنيين، وذلك منذ استئناف العملية العسكرية التي يشنها نظام الأسد على إدلب وريف حماة.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة