واشنطن تعزز قواعدها في الحسكة واشتباكات متواصلة قرب تل تمر

2019-11-16T22:57:09+02:00
2019-11-16T22:57:44+02:00
أخبار سورية
فريق التحرير16 نوفمبر 2019آخر تحديث : منذ 4 أسابيع
t1 - حرية برس Horrya press
قافلة معدات لوجستية للقوات الأمريكية شمالي سوريا – أرشيف

الحسكة – حرية برس:

عززت واشنطن تواجدها في مواقع قرب القامشلي بقافلة دعم لوجستي اليوم السبت، فيما تواصلت الاشتباكات بين مليشيا “قوات سوريا الديمقراطية” مدعومة بقوات الأسد، مع قوات الجيش الوطني الوطني على الطريق الدولي قرب مدينة تل تمر.

وافادت مصادر محلية لمراسل “حرية برس” في الحسكة أن قافلة دعم أمريكي تضم عشرات الشاحنات تحمل معدات لوجستية وتجهيزات هندسية دخلت اليوم السبت إلى مناطق في مدينة القامشلي التابعة لمحافظة الحسكة قادمة من إقليم كردستان في العراق.

وأوضحت المصادر أن القافلة الأمريكية شملت صهاريج وحوالي 60 شاحنة حملت تجهيزات هندسية إسمنتية لتعزيز مواقعها في في موقعين أنشئت فيهما القوات الأمريكية مراكز عسكرية، أحدهما في قاعدة (هيمو) غرب مدينة القامشلي والثانية في محيط حقل عودة النفطي في بلدة القحطانية.

وكان وزير الدفاع الأمريكي، مارك إسبر، أكد يوم الخميس الماضي، أن بلاده قررت الإبقاء على حوالي 600 جندي في سوريا، في حين كان عدد الجنود الأمريكيين في سوريا حوالي ألف جندي، قبل قرار الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، منتصف تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، سحب قوات بلاده من سوريا.

وفي الأثناء تجددت الاشتباكات على محور تل تمر بين فصائل الجيش الوطني السوري، وعناصر مليشيا “قوات سوريا الديمقراطية” التي يهيمن عليها مقاتلو مليشيا “وحدات الحماية” الكردية، بدعم صاروخي ومدفعي من قوات نظام الأسد.

وتدور الاشتباكات على محاور قرى العزيزية والداودية والجميلية ومناخ والعريشة شمال مدينة تل تمر على الطريق الدولي M4، في محاولة من قوات مليشيا “قسد” للاستعادة السيطرة على هذه المناطق بدعم من جيش ومليشيات الأسد.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة