ألمانيا تدعو لإقامة منطقة حماية “أوروبية” في شمال شرقي سوريا

2019-10-21T20:55:59+03:00
2019-10-21T21:12:22+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير21 أكتوبر 2019آخر تحديث : منذ سنة واحدة
thumbs b c 2954b2a8d29bfb130ce3ea669b8408b8 - حرية برس Horrya press
ألمانيا – أرشيف

دعا خبير سياسي في الشؤون الخارجي لحزب الاتحاد المسيحي الديمقراطي في ألمانيا “روديريش كيزه فيتر”، إلى إنشاء منطقة إنسانية في شمال سوريا.

وقال كيزه فيتر لإذاعة “برلين-براندنبورغ” اليوم الاثنين ، إنه يجب على الاتحاد الأوروبي التشاور مع روسيا والولايات المتحدة بشأن إنشاء منطقة إنسانية شمال سوريا.

وأوضح أنه للقيام بهذه الخطوة يجب الاستعانة بنحو 30 ألف إلى 40 ألف جندي، مضيفاً “يجب أن نكون مستعدين لإرسال جنود أوروبيين ، بما في ذلك الجيش الألماني “.

وأشار كيزه فيتر إلى أنه من المهم أيضاً إرسال طواقم طبية وعمال إغاثة وموظفي إعادة الإعمار. بالإضافة إلى ذلك ، يجب ضمان الرعاية النفسية للناس في شمال سوريا.

ونوه إلى أن إرسال الجنود الأوروبيين سيكون أيضاً إشارة مهمة للولايات المتحدة، أنهم يريدون تقاسم العبء” معها.

وأضاف كيزه فيتر أن إنشاء منطقة حماية مؤمنة عسكرياً جهداً هائلاً لأوروبا. لكن “إذا لم نبذل نحن الأوروبيين جهداً ، فسوف”تفشل أوروبا.

وشدد على ضرورة التفاوض مع تركيا حول المصالح الأمنية في جنيف، مضيفاً “كان من المهم أن ندرك ما قامت به تركيا حتى الآن في سياق اتفاقية اللاجئين مع الاتحاد الأوروبي ، ولكن هذا لا يبرر ، الآن مع المعاناة الجديدة وعمليات الإخلاء الجديدة”، وذلك لأنه يخلق لاجئين جدد.

وذكر بأنه خلال العملية العسكرية شمال شرقي سوريا نزح إلى 200000 شخص، بينهم 70،000 طفل ، وقد فقدت منظمات الإغاثة الدولية وسيلة للوصول إليهم.، فضلاً عن هروب مقاتلين من تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” من السجون وعوائلهم من المخيمات.

يُذكر أن تركيا بدأت في 9 تشرين أول/أكتوبر الحالي عملية “نبع السلام” في شمال شرق سوريا، لتأمين حدودها والقضاء على مليشيا “وحدات الحماية الكردية” ومليشيا “الاتحاد الديمقراطي الكردستاني”.

المصدروكالات/حرية برس
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة