“قسد” تنسحب من مناطق حدودية شمال شرق سوريا

2019-08-27T18:58:46+02:00
2019-08-27T19:17:51+02:00
أخبار سورية
فريق التحرير27 أغسطس 2019آخر تحديث : منذ 3 أشهر
2286335818 crop - حرية برس Horrya press
عناصر من مليشيا “قسد” في ريف ديرالزور – أرشيف

أعلنت “الإدارة الذاتية الكردية” في شمال شرق سوريا، اليوم الثلاثاء، بدء سحب مقاتلين أكراد من مناطق قرب الحدود مع تركيا، تنفيذاً للاتفاق الأميركي التركي القاضي بإنشاء “منطقة آمنة”.

وقال “مصطفى بالي”، المتحدث باسم ميليشيا “قوات سوريا الديمقراطية”، إن عرض الشريط الحدودي على الجانب السوري سيتفاوت ويشمل مناطق ريفية أو مواقع عسكرية وليس مدناً أو بلدات.

وأضاف أن ميليشيات “وحدات حماية الشعب” و”قوات سوريا الديمقراطية” ستفككان حواجز وصفها أنها ذات طبيعة دفاعية هناك وستسلم السيطرة للمجالس العسكرية للمقاتلين المحليين، كما أكد أن القوات التركية وقوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة ستحرس القطاع الحدودي لكنها ستتمركز في الداخل التركي.

وأشارت الإدارة التي تدير المنطقة التي تسيطر عليها “قسد” إلى أن “وحدات حماية الشعب الكردية” انسحبت بالفعل من منطقتي تل أبيض ورأس العين في الأيام القليلة الماضي، وأضافت في بيان أن هذه الخطوة تبين الالتزام بالتوصل إلى حل من خلال الحوار.

وأنشأت “الإدارة الذاتية” مؤخراً مجالس عسكرية محلية في مناطق عدة، تضم مقاتلين محليين مهمتهم حماية مناطقهم..

وكانت القيادة العسكرية الأميركية في المنطقة قد أعلنت، السبت الفائت، أن “قسد” دمرت “تحصينات عسكرية” تنفيذاً للاتفاق.

يشار إلى أن تركيا والولايات المتحدة قد اتفقتا في الشهر الجاري على إقامة مركز مشترك للمنطقة الآمنة المقرر إنشاؤها على امتداد الحدود الشمالية الشرقية لسوريا، لكن لم تقدما تفاصيل تذكر عن حجم المنطقة أو هيكل قيادة القوات التي ستعمل فيها.

المصدروكالات
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة