السودان يعلن حالة الطوارئ شرق البلاد بعد اشتباكات قبلية

2019-08-26T13:57:45+03:00
2019-08-26T13:57:52+03:00
عربي ودولي
فريق التحرير26 أغسطس 2019آخر تحديث : منذ شهرين
sudan - حرية برس Horrya press
اجتماع وفد من المجلس السيادي السودان مع ممثلين عن القبائل في مدينة بوسودان على خلفية اقتتال قبلي – المجلس السيادي

حرية برس

أعلن المجلس السيادي في السودان أمس الأحد، حالة الطوارئ في مدينة بور سودان بولاية البحر الأحمر شرق البلاد، إثر حدوث اشتباكات قبلية.

وقال المجلس في بيان له “لقد رصدت الأجهزة المختصة استخدام السلاح الناري لأول مرة في الصراع، مايكشف عن وجود تدخلات خارجية ودخلية لتأجيج الصراع ونقله إلى مدن أخرى”.

وعلى خلفية ذلك أقال المجلس والي ولاية البحر الأحمر، وأصدر قراراً بتعيين “والي يعمل على بسط سلطة القانون والأمن وهيبة الدولة، كما أصدر قراراً بإعفاء مدير جهاز الأمن بالولاية”.

وأضاف البيان أن المجلس “أمر بتفعيل حال الطوارئ وتشكيل لجنة تحقيق لتقصي الحقائق”.

يُشار إلى أن اقتتالاً نشب بين قبيلتي بني عامر والنوبة في مدينة بورسودان، يوم الأربعاء الماضي، وأدى إلى مقتل وجرح العشرات نتيجة الإصابة بعيارات نارية.

وكان الاقتتال قد انتقل إلى مدينة بورسودان بعد اندلاعه في ولاية القضارف بين قبيلتين في أيار/مايو الماضي، والذي تسبب بمقتل وجرح مايقارب 30 مواطناً، إلا أنه تجدد الأربعاء الماضي لأسباب لم يأت المجلس على ذكرها.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة