طيران الأسد يرتكب مجزرة في ريف إدلب

فريق التحرير16 أغسطس 2019آخر تحديث : منذ 4 أشهر
68382129 2338511366247906 678626913194868736 n - حرية برس Horrya press
عناصر من الدفاع المدني السوري في أريحا بعد قصفها يوم الجمعة 16 آب/ أغسطس- الدفاع المدني السوري

حرية برس:

ارتكبت قوات الأسد بدعم من العدوان الروسي، اليوم الجمعة، مجزرة في بلدة حاس في ريف معرة النعمان، راح ضحيتها أكثر من 12 شهيداً.

وأفاد مراسل “حرية برس” في إدلب أن طيران الأسد استهدفت مركز إيواء الوفاء للنازحين والمهجرين والأرامل في حاس بالقرب من معرة النعمان، ما أدى إلى استشهاد أكثر من 12 مدنياً وإصابة آخرين.

كما استشهدت طفلة وأصيب 20 مدنياً، بينهم أطفال ونساء، جراء قصف جوي شنته قوات الأسد بدعم من العدوان الروسي على الأحياء السكنية في مدينة أريحا بأربعة صواريخ دفعة واحدة.

في السياق ذاته، استشهدت امرأة وأصيب آخرون في قصف شنه الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة على بلدة حيش في ريف إدلب الجنوبي، كما أكد مراسل “حرية برس” استشهاد طفل وإصابة امرأتين بجروح في بلدة الغدقة في ريف معرة النعمان بعد استهدافها بغارة جوية.

كما استهدف نظام الأسد والعدوان الروسي بالمدفعية والصواريخ الفراغية والرشاشات الثقيلة والبراميل المتفجرة بلدات معرشورين وكنصفرة والتمانعة ومحيطها والشيخ دامس ومعرة حرمة وركايا والشيخ مصطفى وكفرسجنة، فضلاً عن استهداف جرجناز في ريف معرة النعمان الشرقي بستة صواريخ دفعة واحدة، مخلفاً أضراراً مادية كبيرة في منازل المدنيين وممتلكاتهم.

يُشار إلى أن قوات الأسد ومليشياته تسعى وبدعم جوي روسي، للسيطرة على آخر معاقل فصائل الثوار والفصائل الإسلامية في ريفي إدلب واللاذقية، من خلال قصف كثيف وعنيف للجبهات بالتزامن مع هجمات برية على عدة محاور في آن واحد.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة