شهداء وجرحى بقصف للعدوان الروسي على خان شيخون

فريق التحرير13 أغسطس 2019آخر تحديث : منذ 4 أشهر
67304369 2290806607685049 2399015113450323968 n - حرية برس Horrya press
متطوعون في الدفاع المدني يعملون على انتشال ضحايا مدنيين في إدلب

إدلب – حرية برس

استشهد 3 مدنيين وأصيب آخرون اليوم الثلاثاء، إثر قصف لطائرات العدوان الروسي على جنوبي إدلب.

وأفاد مراسل حرية برس أن طائرات العدوان الروسي شنت عدة غارات على مدينة خان شيخون فجر اليوم، ما أسفر عن استشهاد 3 مدنيين بينهم سيدة وإصابة آخرين.

كما شنت غارات عدة بالصواريخ الفراغية على بلدتي كفرسجنة والتمانعة، في حين تعرضت بلدتي حيش والشيخ مصطفى لقصف لطائرات الأسد الحربي، وبلدة النقير لقصف بالبراميل المتفجرة، ما أحدث أضراراً مادية.

وكان فريق “منسقو استجابة سوريا” قد وثق في تقرير له أمس الاثنين استشهاد 25 مدنياً، بينهم ستة أطفال، في محافظتي حماة وإدلب، وذلك خلال الفترة التي تلت الهدنة، في الأول من أغسطس/آب الجاري.

ووفقاً للتقرير بلغ عدد النقاط المستهدفة في إدلب وحماة من قبل قوات الأسد والعدوان الروسي 95 نقطة، تم خلالها تدمير 15 منشأة خدمية وتعليمية.

وأشار التقرير إلى أن أعداد النازحين المغادرين من المنطقة عقب خرق الاتفاق بلغت 35173 نازحاً أي نحو 5428 عائلة، و”تشمل العائلات التي عادت بعد توقيع الاتفاق”.

وطالب منسقو الاستجابة المجتمع الدولي ومجلس الأمن بإدراج “التشكيلات العسكرية التبعة للنظام وروسيا وإيران والتي تشارك ضمن الحملة العسكرية على المنطقة، على قوائم الإرهاب الدولية”.

يذكر أن قوات الأسد قامت في الخامس من آب/أغسطس الجاري، بخرق الهدنة التي أعلنت عنها الدول الضامنة في 1 آب/أغسطس، واستأنفت عملياتها العسكرية للسيطرة على ريف حماة وإدلب.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة