شهداء وجرحى جراء القصف المستعر لقرى وبلدات إدلب

فريق التحرير21 يوليو 2019آخر تحديث : منذ 12 شهر
IMG 0707 - حرية برس Horrya press
مبنى سكني أصابته أحد صواريخ طيران الأسد الحربي في مدينة جسر الشغور بمحافظة إدلب يوم الأربعاء 10 يوليو 2019 – عدسة علاء الدين فطراوي – حرية برس©

حرية برس:

استشهد 11 مدنياً وأصيب آخرون، اليوم الأحد، إثر قصف عنيف لقوات الأسد والعدوان الروسي على مدن وبلدات ريف إدلب.

وأفاد مراسل “حرية برس” في إدلب أن طائرات الأسد الحربية شنت عدة غارات على على مدينة سراقب وبلدات أورم الجوز وكفروما ومعرشورين، ما أسفر عن استشهاد 6 مدنيين في أورم الجوز وأربع شهداء بينهم طفل في كفروما، وإصابة مدنيين عدة في هذه المناطق تسعة منهم في سراقب، كذلك استهدفت الغارات قرى وبلدات كرسعة، الشيخ مصطفى، معرة حرمة، والنقير في الريف الجنوبي.

هذا وقد تعرضت مدينة كفرنبل لقصف عنيف ومتواصل بالبراميل المتفجرة والألغام البحرية من قبل طيران الأسد المروحي، في الحملة الشرسة التي تتعرض لها قرى وبلدات ريف إدلب وحماة.

يشار إلى أن طائرات العدوان الروسي قد شنت غارات عدة على مدينة خان شيخون وبلدات جبالا والقصابية وأرينبة في الريف الجنوبي، ما أدى إلى استشهاد إعلامي متطوع في الدفاع المدني في مدينة خان شيخون، وإصابة كثير من المدنيين.

يأتي هذا في الوقت الذي تواصل في قوات الأسد وروسيا قصفها لمدن وبلدات ريفي إدلب وحماة، موقعة إصابات عدة من المدنيين بين شهيد وجريح.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة