ثوار ‫حمص وحماة يدعمون معركة حلب بفتح جبهة “محطة الزارة”

2016-08-02T15:14:14+03:00
2016-08-02T15:14:34+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير2 أغسطس 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
526c958a29cc09e0a49a08f5

حرية برس ـ ريف حمص الشمالي

أعلنت غرفة عمليات ريف حمص الشمالي، بدء معركة أطلقت عليها اسم “اليوم يومك يا حلب”، تلبية لنداء “أشعلوا الجبهات”، الذي نادى به ثوار حلب ومن يؤازرهم، في عملية فك الحصار عن 300 ألف مدني محاصرين داخل المدينة.

ومع انطلاق المعركة استطاع الثوار صباح اليوم مباغتة قوات نظام الأسد، والسيطرة على عدد من النقاط له شمال قرية “الزارة” بريف حماة الجنوبي، وفرض حصار حول المحطة الحرارية الواقعة تحت سيطرة النظام، بالإضافة، لتمكن الثوار من اغتنام آليات وأسلحة عديدة وتدمير دبابة بصاروخ موجه واغتنام أخرى.

وأفاد مراسل “حرية برس” في ريف حمص الشمالي: “أن غرفة عمليات ريف حمص الشمالي بدأت معركة أطلقت عليها اسم “اليوم يومك يا حلب” في محيط قرية الزارة التي يسيطر عليها الثوار بريف حماة الجنوبي، وتهدف إلى الاستيلاء على النقاط التي تنطلق منها قوات النظام والشبيحة بمحاولاتهم الفاشلة للتقدم باتجاه قرية الزارة وحاجز المحطة شرق قرية حربنفسة بريف حماة الجنوبي”.

وأشار مراسلنا إلى “أن اشتباكات عنيفة تدور في ريف حماة الجنوبي في محاولات لقوات النظام استرجاع النقاط التي خسرتها  وسط قصف مركز، حيث استهدف طيران النظام قرية الزارة بغارتين جويتين بالصواريخ الفراغية،بالإضافة إلى استهداف مواقع الثوار بالصواريخ والقنابل العنقودية”.

ومن جانبها، أكدت غرفة عمليات ريف حمص الشمالي، ومن خلال حساباتها في مواقع التواصل الاجتماعي، أن معركة “اليوم يومك يا حلب” تأتي نصرة لحلب، وأكدت السيطرة على عدة نقاط لقوات النظام شمال قرية الزارة ومقتل العشرات من قوات النظام و اغتنام دبابتين و bmb  وتركس ورشاش 23مم، وتدمير دبابتين و bmb و بيك أب واغتنام اسلحة وذخائر عدة”.
وأفاد مراسلنا باستشهاد عدد من الثوار جراء القصف الروسي الجوي العنيف على مواقعهم في الزارة، فيما أكد مقتل العشرات من جنود قوات الأسد وميليشياته.

ويذكر أن الثوار في 12 “تموز” الماضي، تمكنوا من السيطرة على بلدة الزارة بعد هجوم مفاجئ، وقتل وجرح العشرات من عناصر الأسد وشبيحته، بالإضافة لأسر آخرين.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة