نظام الأسد يرفض دخول محققين من منظمة حظر الأسلحة الكيماوية

فريق التحرير12 يونيو 2019آخر تحديث : منذ 4 أيام
sd - حرية برس Horrya press

أعلنت منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، اليوم الأربعاء أن نظام الأسد يرفض دخول فريق تحقيق الأسلحة الكيميائية إلى سوريا.

ونقلت وكالة رويترز عن المدير العام لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية “فرناندو أرياس” قوله “إن المسؤولين السوريين رفضوا السماح بدخول فريق تحقيق بشأن الأسلحة الكيماوية تم تشكيله حديثا للتعرف على الجناة في هجمات بذخيرة محظورة”، مشيراً إلى أن نظام الأسد يرفض ” الاعتراف بالقرار والتعامل مع أي من نتائجه وآثاره”.

وأوضح بأن وزير خارجية النظام “فيصل المقداد” أبلغ المنظمة بقرار عدم إصدار تأشيرات دخول لأعضاء فريق التحقيق.

وأضاف بأنه تلقى أيضاً “رسالتين بتاريخي التاسع من أيار/مايو و14 من أيار/مايو من نائب الوزير للإبلاغ برفض سوريا السماح لأعضاء الفريق المعينين حديثا بالاطلاع على أي معلومات سرية تتعلق بالملف الكيماوي السوري”.

وكانت منظمة حظر الأسلحة الكيميائية قد شكلت فريقاً يتكون من خبراء قانونيين وفنيين، للتحقيق باستخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا وتحديد المسؤول عن الهجمات الكيميائية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *