طرد نصر الحريري من صلاة الغائب على الساروت في اسطنبول

فريق التحرير9 يونيو 2019آخر تحديث : منذ سنة واحدة
62207041 2641866245831975 1404331207734329344 n - حرية برس Horrya press
نصر الحريري رئيس هيئة التفاوض السورية بعد مغادرته مكان إقامة صلاة الغائب على روح الشهيد عبد الباسط الساروت في منطقة الفاتح في اسطنبول التركية الأحد 9 حزيران 2019 – متداول

حرية برس:

طرد عدد من الشبان السوريين، نصر الحريري رئيس هيئة التفاوض، من صلاة الغائب على الشهيد عبد الباسط الساروت في جامع الفاتح بمدينة اسطنبول التركية، اليوم الأحد.

وقال ناشطون إن الحريري تم طرده قبل أداء صلاة الغائب عن روح الشهيد، فيما قال آخرون إنه تم الاعتداء على الحريري بالشتائم ومحاولة ضربه، مما اضطره إلى مغادرة المسجد.

وأدى مئات من السوريين صلاة الغائب عن روح الشهيد عبد الباسط الساروت، حارس الثورة السورية وبلبلها، اليوم الأحد، في مدينتي اسطنبول غازي عنتاب في تركيا.

وكان مئات السوريين خرجوا في مدينة الريحانية في تركيا لتشييع جثمان الشهيد الساروت، قبل أن يتم إعادته إلى الأراضي السورية.

وفي وقت لاحق، شيع آلاف جثمان الشهيد إلى مثواه الأخير، حيث تم دفنه في مدينة الدانا بمحافظة إدلب شمالي سوريا.

واستشهد بلبل الثورة السورية وحارسها، عبد الباسط الساروت، أمس السبت، إثر إصابته في المعارك الدائرة مع قوات الأسد في ريف حماة.

والساروت من مواليد حي البياضة حمص، وكان حارس مرمى نادي الكرامة والمنتخب السوري للشباب لكرة القدم، التحق بالثورة السورية منذ أيامها الأولى، وقاد المظاهرات في أحياء حمص القديمة وأنشد لها حيث لقّب بـ”بلبل الثورة”، بقي في مدينة حمص وعاش الحصار والقصف وأسس كتيبة “شهداء البياضة” وأصيب عدة إصابات أثناءها، فقد اثنين من أخوته أثناء محاولة لفك الحصار عن أحياء حمص، خرج مع المهجرين إلى ريف حمص الشمالي في العام 2014 من ثم هجّر ثانية إلى الشمال السوري، والتحق مؤخراً مع كتيبته بجيش العزة لقتال قوات الأسد على الجبهات، كقيادي عسكري.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة