مقتل عشرات من قوات الأسد على جبهات حماة واللاذقية

فريق التحرير9 يونيو 2019آخر تحديث : منذ سنة واحدة
4 - حرية برس Horrya press
قوات من جيش الأسد ومليشياته في معارك حماة – متداول

حماة، اللاذقية – حرية برس:

لقي عشرات من قوات نظام الأسد ومليشياته مصرعهم في هجمات شنتها فصائل الثوار والمعارضة اليوم الأحد على جبهات محافظتي حماة واللاذقية.

ففي حماة أعلنت الجبهة الوطنية للتحرير تدمير دبابتين ومدفعين ورشاشاً من عيار 23 مم لقوات الأسد في قرية الشيخ حديد شمالي المحافظة بعد استهدافهها بالمدفعية الثقيلة.

وفي وقت لاحق أعلن الثوار استهداف حافلة تقل عناصر من قوات الأسد بصاروخ مضاد على محور بلدة الجلمة ومقتل من فيها.

وفي محافظة اللاذقية قالت الجبهة الوطنية للتحرير إن مقاتليها نفذوا هجوماً سريعاً على نقطة لقوات الأسد في “تلة أبو أسعد” شمالي المحافظة وقتلوا كل العناصر واغتنموا أسلحة وذخائر.

وكانت وسائل إعلام موالية قالت إن قوات الأسد تصدت لهجوم عنيف استمر لساعات على بلدة عطيرة، في وقت نقل “مركز نورس للدراسات” عن مصادر عسكرية قولها إن الثوار قتلوا نحو 40 من قوات الأسد في هذا الهجوم.

في غضون ذلك قال مراسل “حرية برس” إن طائرات نظام الأسد والعدوان الروسي شنت عشرات الغارات الجوية على مدن كفرزيتا واللطامنة ومورك وبلدات معركبة ولطمين والزكاة والأربعين، بالإضافة إلى قرى حصرايا والجبين وأبو رعيدة وتل ملح شمالي محافظة حماة.

وكانت فصائل الثوار والمعارضة أطلقت الخميس عملية عسكرية واسعة ضد قوات نظام الأسد وروسيا وإيران شمالي محافظة حماة.

ويتبع الثوار تكتيك الهجمات السريعة وفتح جبهات غير متوقعة وهو ما كبد قوات الأسد ومليشياته خسائر فادحة منذ بدء العملية.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة