قوات الأسد تقصف محيط نقطة المراقبة التركية في حماة

2019-05-12T14:42:56+03:00
2019-05-12T14:50:12+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير12 مايو 2019آخر تحديث : منذ سنتين
29027990 361324127701752 78720290904866816 n - حرية برس Horrya press
عناصر من مليشيا “قوات النمر” في ريف حماة – تواصل اجتماعي

حماة – حرية برس:

استهدفت مدفعية قوات الأسد، اليوم الأحد، محيط نقطة المراقبة التركية في جبل شحشبو غربي حماة، في الوقت الذي يستمر فيه الطيران الروسي عدوانه على مدن وبلدات ريف إدلب.

وأفاد مراسل حرية برس في حماة بأن قوات الأسد قصفت محيط نقطة المراقبة التركية في بلدة “شير مغار” في ريف حماة الغربي بأكثر من 13 قذيفة مدفعية، دون أي رد من القوات التركية.

وأضاف المراسل أن قصف مماثل مكثف استهدف البلدة ذاتها، وسط حديث عن اتفاق لإخلاء المنطقة بسبب اقتراب قوات الأسد من المنطقة، ما دفع مئات العائلات إلى النزوح باتجاه المناطق الحدودية.

وفي سياق متصل، استهدف الطيران الروسي بلدة “الهبيط” في ريف إدلب الجنوبي دون تسجيل إصابات، تزامناً مع قصف مدفعي وصاروخي استهدف قرية زيزون ومديتي اللطامنة وكفرزيتا شمالي حماة.

ويشهد ريف إدلب الجنوبي وريف حماة الشمالي تصعيداً غير مسبوق من قوات الأسد ومليشياته بدعم من طائرات العدوان الروسي التي دكت منازل المدنيين وأحياءهم ومؤسساتهم الخدمية، الصحية والتعليمية، وخلفت مئات الشهداء والمصابين بينهم نساء وأطفال وشيوخ.

يأتي هذا مع حركة نزوح واسعة للأهالي هرباً من القصف، حيث ذكر فريق “منسقو الاستجابة”، الجمعة، أنه أحصى نزوح أكثر من 537391 نسمة، أي ما نسبته 90% من سكان المناطق المستهدفة في إدلب وحماة منذ توقيع اتفاقية سوتشي، منتصف سبتمبر/ أيلول من العام الماضي.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة