مساع صينية لإنقاذ الاتفاق التجاري مع الولايات المتحدة

اقتصاد
فريق التحرير9 مايو 2019آخر تحديث : منذ أسبوعين

 - حرية برس Horrya pressأعلنت وزارة التجارة الصينية اليوم الخميس، إن الصين مستعدة تماماً للدفاع عن مصالحها في حربها التجارية مع الولايات المتحدة، لكنها تأمل أن تتمكن الولايات المتحدة من حل مشكلاتها عبر الحوار بدلاً من الخطوات الأحادية.

جاءت هذه التعليقات بينما يستعد وفد صيني برئاسة “ليو خه” نائب رئيس الوزراء لعقد محادثات في واشنطن يومي الخميس والجمعة، بهدف إنقاذ اتفاق يبدو على شفا الانهيار، على خلفية اتهام مسؤولين أمريكيين الصين بعدم الوفاء بالتزامات سابقة، ما جعل الرئيس الأميركي “دونالد ترامب” يهدد بزيادة الرسوم المفروضة على السلع الصينية.

وفي هذا السياق قال “قاو فنغ” المتحدث باسم وزارة التجارة الصينية للصحفيين في بكين: إن “الصين لديها العزم والقدرة على الدفاع عن مصالحها لكنها تأمل أن تتوصل إلى توافق مع الولايات المتحدة”، مضيفاً أن موقف الصين ثابت ولن تخضع لأي ضغط، وأن الصين مستعدة للرد على جميع أنواع النتائج المحتملة، من دون أن يذكر تفاصيل أكثر.

وأوضح “قاو” أن التوصل إلى اتفاق يحتاج إلى جهود الطرفين، مضيفاً أن الصين أبدت جديتها بإرسال مفاوضيها إلى واشنطن على الرغم من تهديد الولايات المتحدة بزيادة الرسوم الجمركية.

وصرح مكتب الممثل التجاري الأمريكي إنه ستطبق زيادة الرسوم المفروضة على سلع صينية قيمتها 200 مليار دولار من عشرة يالمئة إلى 25 بالمئة ابتداءً من يوم الجمعة، فيما ستنعقد مفاوضات تجارية في واشنطن اليوم الخميس.

وكانت هناك توقعات قوية بأن الجانبين سيتوصلان إلى اتفاق يوقف التصعيد في حربهما التجارية التي اندلعت العام الماضي، غير أن خلافاً عميقاً نشب بينهما بشأن صياغة الاتفاقية المقترحة.

يشار إلى أن هذا التصعيد في الحرب التجارية ليس الأول من نوعه، إذ تكررت الصدامات بعد الإجراءات التي اتبعتها الولايات المتحدة برفع الضرائب والرسوم الجمركية على الصين منذ قرابة عام ، لكنه هذه المرة قد  أثر بشكل مباشر على التعاملات في الأسواق المالية، إذ انخفض مؤشر هانغ سينغ بنسبة 1.2 في المئة وكذلك مؤشر شنغهاي المركب بنسبة 0.8 في المئة وهبط مؤشر نيكي بنسبة 0.51 في التعاملات المبكرة اليوم الخميس.

المصدروكالات
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *