الاحتلال الإسرائيلي يهدم منزل “أبو ليلى” منفذ عملية سلفيت

2019-04-24T08:58:36+03:00
2019-04-24T10:18:06+03:00
عربي ودولي
فريق التحرير24 أبريل 2019آخر تحديث : منذ سنتين
636806560419076505 1549642597 - حرية برس Horrya press
الاحتلال الإسرائيلي يهدم منازل فلسطينين – أرشيف

فارس أبو شيحة – غزة – حرية برس:

هدمت آليات جيش الاحتلال الاسرائيلي، فجر اليوم الأربعاء، منزل ذوي الشهيد “عمر أبو ليلى”، منفذ عملية سلفيت، في بلدة الزاوية قرب سلفيت، قضاء محافظة نابلس في الضفة الغربية، بعد تفخيخ منزله.

وقالت مصادر محلية، إن” قوات من جيش الاحتلال الإسرائيلي اقتحمت بلدة الزاوية في سلفيت شمال الضفة الغربية في ساعات متأخرة الليلة الماضية، وأجبرت المنازل المحيطة بمنزل ذوي الشهيد أبو ليلى على إخلاء منازلهم بالقوة، إلى جانب جعل المكان منطقة عسكرية مغلقة”.

وبينت المصادر، نشوب مواجهات بين شبان البلدة وجنود جيش الاحتلال عقب مداهمة المكان، بالإضافة إلى إطلاق الغاز المسيل للدموع علة الصحفيين المتواجدين في المكان، وإجبارهم على الانسحاب من المكان بالقوة ومنعهم من التصوير.

من جانب آخر، أفادت جمعية الهلال الأحمر الطبي، بإصابة 21 من الشبان الفلسطينيين خلال مواجهات في داخل مدينة نابلس في ساعات متأخرة الليلة الماضية، من بينهم 7 إصابات بالمطاط منها إصابتان بالراس نقلو للعلاج داخل المشفى، بالاضافة الى 14 شخصاً أصيبوا بالغاز المسيل للدموع.

يذكر أن الشهيد “عمر أبو ليلى” البالغ من العمر 19 عاماً، نفذ عملية طعن قرب مستوطنة “أرئيل” المقامة على أراضي سلفيت شمال الضفة الغربية، حيث قتل فيها اثنين من المستوطنين وأصاب آخر بجروح خطيرة في 17 من شهر/ مارس الماضي، ليرتقي شهيداً بعد مطاردته وحصار المنزل الذي كان يحتمي به في قرية عبوين بعد أيام قليلة من مطاردته.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة