معرض “حول المرأة والثورة” برام الله يشهد إقبالاً متميزاً

رام الله – حرية برس:

يشهد معرض “حول المرأة والثورة” الذي افتتح في متحف جامعة بيرزيت في رام الله بفلسطين إقبالاً متميزاً من مختلف فئات المجتمع لليوم الرابع على التوالي.

ويتناول المعرض الذي افتتح في العاشر من شباط/فبراير الجاري، لتسليط الضوء على نضال المرأة الفلسطينية والمرأة عموماً، وذلك من خلال تناول شخصيات نسائية تاريخية أثبتت دورها في المقاومة الفلسطينية والثورات في العالم، كما تناول هذه الثورات ومن بينها الثورة السورية بطريقة الصور والبروشورات.

وذلك من خلال أعمال متنوعة لـ25 فناناً ومشاركاً، إن كان عبر النحت والتصوير والرسم، بالإضافة إلى تقنية العرض أفلام قصيرة وتسجيلات صوتية للتعريف بنحو 200 امرأة فلسطينية غيبهم التاريخ، ومن هؤلاء الفنانين سامي شناعة، سليمان منصور، بشير قنقر، نبيل عناني، ليلى الشوا..وغيرهم من الفنانين الفلسطينيين.

وقد افتتح المعرض بالتعاون بين مؤسسة عبدالمحسن القطان و”غاليري 1″، وبالشراكة مع معهد دراسات المرأة في جامعة بيرزيت وبتنظيم من إدارة متحف جامعة بيرزيت الذي أقيم فيه المعرض.

ويستهدف المعرض لطلاب الجامعة والمهتمين بنشاطاتها، وتسليط الضوء على المواضيع الاجتماعية والسياسية للشعب الفلسطيني بشكل عام، وحياة المرأة ومدى تأثيرها في ذلك.

يُشار إلى أن المعرض يستمر مدة شهر أي لغاية 10 نيسان/أبريل المقبل، وهو يعد خطوة مهمة للجامعة في تسليط الضوء على قضايا المرأة ودورها خلال التاريخ.

Print Friendly, PDF & Email
رابط مختصر
2018-02-13
فريق التحرير