عقوبات أوروبية ضد 16 عسكرياً وتقنياً في نظام الأسد

آخر تحديث : الإثنين 17 يوليو 2017 - 3:18 مساءً
أحد المفتشين عن الأسلحة الكيماوية في موقع تعرض للقصف من قوات الأسد في ريف دمشق

أصدر وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي عقوبات ضد 16 عسكرياً وتقنياً في نظام الأسد على خلفية استخدام الأسلحة الكيمياوية ضد السكان المدنيين.

وذكر المجلس الوزاري في بيان أن القائمة تضم 8 من كبار العسكريين، و8 علماء ضالعين في انتشار الأسلحة الكيمياوية، ومن المفترض أن تنشر الأسماء في الجريدة الرسمية الأوروبية فجر الثلاثاء.

وكان الاتحاد الأوروبي أصدر حزمة عقوبات ذات صلة باتهامات استخدام الأسلحة الكيمياوية في 4 آذار/ مارس 2017.

وتستهدف العقوبات الأوروبية منذ تفجر النزاع في سوريا 255 شخصا، وتشمل حظر السفر وتجميد الأصول.

كما تستهدف العقوبات 67 كياناً اقتصادياً ومالياً يشتبه في ضلوعها بصفة مباشرة أو غير مباشرة في تنفيذ سياسة القمع التي تستهدف المدنيين.

وأكد الوزراء “التزام الاتحاد بالبحث عن حل سياسي دائم للنزاع في سوريا تحت إشراف الأمم المتحدة”.

كذلك جدد الوزراء التأكيد على أنه “لا وجود لأي حل عسكري للنزاع”، ودعم الجهود التي يبذلها المبعوث الدولي ستيفان دي ميستورا هو الأهم.

وأشار بيان المجلس الوزاري إلى أن الاتحاد والدول الأعضاء قد قدموا حتى الآن قيمة 9،4 مليار دولار لتمويل عمليات الإغاثة ومساعدة اللاجئين داخل سوريا وخارجها.

ويؤكد الاتحاد الأوروبي استعداده للمساهمة في إعادة إعمار سوريا، ولكن بشرط توفر الحل السياسي ودخول البلاد مرحلة الانتقال السياسي الفعلي.

رابط مختصر
2017-07-17 2017-07-17
غير معروف
إن الموقع غير مسؤول عن المحتوى أو المعلومات أو أي مواد أخرى معروضة على المواقع الأخرى التي يتم الدخول عليها من خلال الربط عن طريق الموقع كما أنه لن يكون مسؤولا عن استخدام خدمات تلك المواقع الأخرى .
أترك تعليقك
0 تعليق

يجب عليكمتصل بـإذا أردت إضافة تعليق

فريق التحرير