الرضع و الأطفال .. مهاجرون

آخر تحديث : الأحد 29 مايو 2016 - 7:38 مساءً
غرق مركب للاجئين قبالة سواحل إيطاليا - رويترز
غرق مركب للاجئين قبالة سواحل إيطاليا – رويترز

رغداء ناصر – حرية برس: من بين 120 ألف شخص يعيشون في ملاجئ، هناك أكثر من 20 ألف منهم من القصر من دون عائلاتهم، وقد فقد الآلاف حياتهم في معابر الأمل. وقتل اكثر من 700 شخص خلال الايام الثلاثة الماضية، بينهم أكثر من 40 طفلاً. ويقول تقرير لموقع interris الإيطالي أن معظم الضحايا من اللاجئين المهاجرين عبر البحر هم من الرضع والأطفال والمراهقين، في الوقت الذي وصل فيه إلى الشواطئ الإيطالية عشرات الألاف من اللاجئين خلال الأيام القليلة الماضية، وهو أكبر عدد من المهاجرين الذين يصلون إلى الساحل الإيطالي، وبشكل رئيسي إلى صقلية وبوليا، في الأيام الستة الماضية. وقد أمكن لقوات خفر السواحل العثور على ثلاثة سفن محطمة غارقة في ثلاثة أيام، وأربعة في سبعة أيام فقط، في الأسبوع الماضي. ووصل إلى سواحل إيطاليا ما لا يقل عن 80 زورقاً، أبحرت من ليبيا، و أيضا من مصر، وهو الطريق الجديد للمهاجرين بعد إغلاق الممر القديم عبر دول البلقان، ولا تفصل هذه القوارب إلا ساعات قليلة عن بعضها البعض، بمعدل 15 في اليوم. ويقول التقرير أن أكثر من 13 ألف شخص، وأغلبهم من نيجيريا والصومال وسوريا، وأيضا من إريتريا، والمغرب، وباكستان، وصلوا سواحل صقلية في رحلات الأمل، بدعم من الطقس الجيد. ويضيف التقرير إن 3500 لاجيء وصلوا إلى موانئ ميسينا، أوغستا، تارانتو و بوزالو. وأنقذ خفر السواحل 688 لاجئاً فيما تم إنتشال 65 لاجئاً ممن غرقوا، لكن الأرقام تشير إلى أن أكثر من 700 لقوا حتفهم في عرض البحر، وفقا لتقديرات وكالة الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين (UNHCR)، ولايزال المئات منهم في عداد المفقودين. ويقول التقرير أن للسورين قصة أخرى. إذ أن آلاف الضحايا يبتلعهم البحر الأبيض المتوسط “ويفقدون حياتهم و “يموتون مع أرواحنا المتجاهلة لهم بالقرب من الساحل التركي” ويشير التقرير إلى أنه “قبل أيام قليلة، وضعوا 200 شاهدة قبر عائمة مجهولة الهوية”، أطلقو على المكان اسم “مقبرة على البحر” قامت بإنشائها منظمة تركيا يطلق عليه اسم Hayata Destek Derneği، والهدف من إقامتها توعية هؤلاء الرجال والنساء والأطفال بمخاطر الهجرة غير الشرعية والتذكير بهؤلاء الذين ماتوا غرقا. ويضيف التقرير أن العام 2015، شهد وصول أكثر من مليون لاجئ إلى أوروبا، ولكن الآن فقط في إيطاليا، في هذه الأشهر من عام 2016، بلغ عدد اللاجئين ما يقرب من 40 ألفا.

رابط مختصر
2016-05-29
غير معروف
إن الموقع غير مسؤول عن المحتوى أو المعلومات أو أي مواد أخرى معروضة على المواقع الأخرى التي يتم الدخول عليها من خلال الربط عن طريق الموقع كما أنه لن يكون مسؤولا عن استخدام خدمات تلك المواقع الأخرى .
أترك تعليقك
0 تعليق

يجب عليكمتصل بـإذا أردت إضافة تعليق

فريق التحرير