هل من المهم تناول مكملات فيتامين “د” في فترة الحمل ؟

يساعد فيتامين (د) في الحفاظ على مستويات الكالسيوم في الجسم –فوتوليا©

خلص الباحثون في صحيفة “BMJ” الطبية إلى أنه لا توجد أدلة كافية في الوقت الحالي لتوجيه التوصيات بشأن استخدام مكملات فيتامين (د) في فترة الحمل.

ويقول فريق من الباحثين في مستشفى الأطفال في تورونتو بقيادة الطبيب “دانيال روث” أن بعض الأسئلة الأكثر أهمية حول فعالية تناول مكملات فيتامين (د) خلال فترة الحمل “ربما لا تزال دون إجابة في المستقبل المنظور”.

يساعد فيتامين (د) في الحفاظ على مستويات الكالسيوم في الجسم، والحفاظ على صحة العظام والأسنان والعضلات. وتشير العديد من الدراسات إلى أن تناول مكملات فيتامين (د) قد يساعد أيضاً في الوقاية من أمراض القلب والسرطان والتهابات الجهاز التنفسي والربو ، و كذلك الوقاية من بعض الظروف الصحية المتعلقة بالحمل مثل تسمم الحمل ، والسكري أثناء فترة الحمل.

ولكن النتائج بين المنظمات الطبية والمهنية متضاربة وتوصياتها مختلفة اختلافاً واسعاً . فعلى سبيل المثال، فإن منظمة الصحة العالمية لا توصي النساء الأصحاء بتناول مكملات فيتامين (د) أثناء الحمل.

لذا قام الدكتور “روث” وفريقه بتقييم الحالة القائمة والمستقبلية حول الأدلة المتعلقة بمكملات فيتامين (د) أثناء الحمل.

وقد قاموا بتحليل نتائج 43 تجربة عشوائية شملت 8406 امرأة، لتقدير آثار تناول مكملات فيتامين (د) أثناء الحمل على 11 من الأمهات و 27 طفلاً. وعلى الرغم من الاختلافات في تصميم الدراسة ونوعيتها التي أخذت الرضع في عين الاعتبار، إلا أنها وجدت تبايناً كبيراً بين التجارب.

أظهرت النتائج أن تناول مكملات فيتامين “د” خلال الحمل تؤدي الى زيادة مستويات هذا فيتامين في كل من دم الأم ودم الحبل السري ولكن الباحثين لم يجدوا ما يتماشى مع أن الجرعات الأعلى من فيتامين “د” ستؤدي إلى تحسين صحة النساء أو الأطفال بالضرورة.

وبشكل عام، فإن فيتامين (د) يرفع المعدل الوسطي لوزن المولود بمقدار 58 غرام، و يقلل من خطر وجود طفل صغير الحجم، ولكن كانت هناك تحليلات أكثر تفصيلاً أضعفت ثقة الباحثين في هذه النتائج.

وكان هناك نقص في الأدلة التي تشير إلى فوائد مكملات فيتامين (د) بما يتعلق بصحة الأم أثناء الحمل، كما أنه لا يوجد لهذا الفيتامين أي تأثير على نتائج الولادة الأخرى ذات الأهمية الصحية العامة، مثل الولادة المبكرة.

وقد كانت هناك أدلة قوية على أن فيتامين (د) يقلل من خطر الإصابة بالمشاكل الرئوية كالصفير أثناء التنفس للأطفال في عمر الثلاث سنوات . ومع ذلك، استندت هذه النتيجة أساساً على اثنين فقط من التجارب ال 43 التي تمت مراجعتها، ويقول المؤلفون إن هناك حاجة إلى مزيد من العمل قبل أن ينصح بتناول مكملات فيتامين “د” قبل الولادة كإجراء وقائي روتيني ضد الربو في مرحلة الطفولة.

ويشير الباحثون إلى أن معظم التجارب كانت صغيرة (حيث شملت 133 امرأة حامل) . وبالمحصلة فقد خلصوا إلى أنه “لا توجد حالياً أدلة كافية لتوجيه توصيات بتناول مكملات الفيتامينات السابقة للولادة”.

Print Friendly, PDF & Email
المصدر - science daily - ترجمة حرية برس
رابط مختصر
2017-12-20 2017-12-20
غير معروف
إن الموقع غير مسؤول عن المحتوى أو المعلومات أو أي مواد أخرى معروضة على المواقع الأخرى التي يتم الدخول عليها من خلال الربط عن طريق الموقع كما أنه لن يكون مسؤولا عن استخدام خدمات تلك المواقع الأخرى .
فريق التحرير