نازحوا ريف ادلب الجنوبي يفترشون التراب في مدينة اعزاز

نازحوا ريف ادلب الجنوبي يفترشون التراب في اعزاز – عدسة حسن الأسمر

حسن الأسمر – حرية برس:

هجّر مئات العوائل من مدن وأرياف حماه وادلب بسبب المعارك الدائرة بمناطقهم، وقصف قوات نظام الأسد والاحتلال الروسي لها.

وأشار الإعلامي “أيمن سويد” مراسل حلب اليوم في مدينة اعزاز، لـ “حرية برس” أن حالة العوائل أكثر من مأساوية في المكان المتواجدين فيه، وحلم العوائل النازحة حالياً هو خيمة تأويهم بدلاً من البقاء في العراء.

نازحوا ريف ادلب الجنوبي يفترشون التراب في اعزاز – عدسة حسن الأسمر

وقال أبو جواد الادلبي أحد المهجرين من ريف إدلب الجنوبي لـ “حرية برس”: نزحنا بسبب قصف قوات النظام العنيف على المدنيين الأبرياء، وأوضح الادلبي أن أحاديث النازحون المدنيون تبين أن مقاومة تقدم قوات النظام كانت شبه خجولة، معتبراً أن هذا هو النزوح الأكبر الذي مرّ على مناطقهم.

وكان قد وصل يوم الجمعة الماضية إلى مدينة اعزاز شمالي حلب أكثر من مئة عائلة نازحة من ريف إدلب الجنوبي، ويفتقدون لأدنى مقومات الحياة، وهم بحاجة ماسة لمساعدة فورية من خيم ومساعدات اغاثية اسعافية سريعة من قبل المنظمات الإنسانية في المنطقة.

Print Friendly, PDF & Email
رابط مختصر
2018-01-08 2018-01-08
فريق التحرير