“غوغل” يحتفل بالذكرى 162 لميلاد “هيرثا ماركس أيرتون”

جوجل

يحتفل محرك البحث “غوغل” اليوم الخميس 27 ابريل/نيسان عبر صفحة بحثه الرئيسية بذكرى ميلاد المهندسة وعالمة الرياضيات والمخترعة الانجليزية “هيرثا ماركس أيرتون” (28 أبريل 1854- 23 أغسطس 1923)، صاحبة 26 براءة اختراع.

وتعتبر هرثا من العبقريات عبر التاريخ، حيث ظهرت عبقريتها قبل أن تدخل كلية جيرتون، عندما تمكنت من صناعة جهاز لقياس نبضات الوريد وأسست وحدة للإطفاء كما قادت فريق من الكورال، وبعد ذلك قامت هيرثا ماركس أيرتون بالالتحاق بكلية كامبردج البريطانية والتي تحتل المركز الثاني عالمياً خلف جامعة اكسفورد الامريكية, كما أنها تعتبر من أقدم 10 جامعات عالمياً, وتخصصت بالرياضيات في تلك الكلية عن رغبة حيث كانت دائماً تحاول حل المسائل المعقدة ونشر حلولها في الجرائد او على شكل ملازم دراسية ليستفيد منها غيرها، وقامت بتأسيس نادياً للرياضيات بمساعدة “شارلوت سكوت”.

وفي العام  1880 ميلادي حصلت العالمة في مجال الرياضيات والعلوم والهندسة على شهادتها العلمية في مجال الرياضيات من كلية كامبريدج والتي لم تكن تمنح في ذلك الوقت السيدات والطالبات درجات تقديرية فكانت الشهادة عبارة عن إفادة بأنها تخرجت من الجامعة قسم الرياضيات، ثم حصلت على شهادة البكالوريوس في مجال العلهيرثا ماركس أيرتونوم من جامعة لندن عام 1881 ميلادي.

عملت في التدريس في مدرسة “نتونج هل وإيلنج”، و خلال ذلك حصلت على براءة اختراع باسمها، عن اختراعها لجهاز مقسم خطوط, يستفيد منه بالدرجة الأولى الفنانون والمهندسون المعماريون وغيرهم من المهندسين الآخرين, حيث يقوم الجهاز بتقسيم الخطوط إلى أي عدد من الأجزاء المتساوية وكذلك يستخدم لتصغير وتكبير الأشكال الهندسة والفنية.

وفي 1904، قدمت هرثا للجمعية الملكية بحثها حول حركة التموجات في الرمال والماء، و قدمت هرثا أبحاثًا حول نفس الموضوع للجمعية الملكية في 1908 و1911م، وقدمت أيضًا نتائج أبحاثها أمام جمهور في الاتحاد البريطاني والجمعية الفيزيائية. ألهم اهتمام هرثا بدوامات الماء والهواء مروحة أيرتون، أو فلابر، التي استخدمت في خنادق الحرب العالمية الأولى لتبديد الغازات السامة، قاتلت هرثا من أجل قبول هذه المراوح ونظمت إنتاجها، واستخدم منها 100,000 وحدة في الجبهة الغربية.

ولم يقتصر نشاط هرثا أيرتون على العلوم انما شاركت في الحياة السياسية والاجتماعية, حيث شغلت منصب نائب رئيس الاتحاد البريطاني للنساء الجامعيات، والذي أسهمت في تأسيسه في 1919م،  ونائب رئيس الاتحاد الوطني للجمعيات الانتخابية النسائية، وساعدت بتأسيس الاتحاد الوطني للعمال العلميين في 1920م.

توفيت هيرثا ماركس أيرتون جراء تسمم في الدم (ناتج عن عضة حشرة) في 26 أغسطس 1923 في نيو كوتدج، نورث لانسنج، في ساسكس. وفي 2007 كُشف عن لوحة زرقاء لتكريم أيرتون في مربع نورفولك 41 في بادنجتون.

Print Friendly, PDF & Email
رابط مختصر
2016-04-28
فريق التحرير